منتديات أبعاد أدبية

منتديات أبعاد أدبية (http://www.ab33ad.com/vb/index.php)
-   أبعاد الهدوء (http://www.ab33ad.com/vb/forumdisplay.php?f=4)
-   -   مِن ميّ إلى جُبران ... (http://www.ab33ad.com/vb/showthread.php?t=32586)

نازك 08-29-2013 06:17 AM

_أقرؤك فتنبجِسُ مِن ذاكرتي صوراً لنُدف روحي هُناك كانت بداياتنُا وهُنا تلاقينا وتلك الدروب أضاعتنا ولم نعُد

_ هُنا حَبوي, ضَحكاتي وحُزني هُنا نسغُ حياةٍ جديدة أنتَ منِ أبتدأ الفصل الأول مِن الحكاية ......

_ لاتزالُ أدقُّ التفاصيل ريّانةً في ذاكرتي,أذكرُها وأغمض عيني فتنثالُ الصور في سيرورةٍ متتالية تتعانقُ المسافات وتتقلّصُ في زاويةٍ مُوحّدة ...


_ أكتبُكَ لأخلعَ قِشرةَ حُزني لأتوسّد رُكبةَ النِسيان وأغطُّ في نومٍ عَميق بينما أغمِسُ أصابعي في رحيقِ أَخيلَتي !

نازك 09-03-2013 10:57 PM

http://www.1ss1.com/data/2010/1ss1_13782385071.jpg




للّيلِ بعدٌ آخرُ في نفسي وكأنّ الكونَ بما فيهِ يغفَى ويتركُني مع موعدٍ أثيري ,يُرتِّبُ لي طاولة مُلهِمة,شهيّة,أطفِأُ النجوم وأتكوّمُ حولي...

على مائدة الحنين أسكبُ نديِّ حرفي أرصفُهاَ جدائلَ من حرير,أُسرِجُ همهماتي شمعةً تُضيءُ بهو الذاكرة يقطرُ زيت الإشتياق ليُبلسِم مفاصل الصقيع ,,,

أستدرِجُ العيون الوسنى,أُوقِدُ الأُمنيات الباردة بدفءٍ خافت,أستلُّ النُعاس مِن المآقي, أستجمِعُ شتاتي,وأتلوكَ حرفاً خُرافيّ !

نازك 09-08-2013 11:19 PM

http://www.1ss1.com/data/2010/1ss1_13786715182.jpg



سلامٌ عليكِ يا وحدَتي ها قد عُدتُ إليكِ ... خُذيني ... هل تُبصرِين?

أغلقتُ مِن خلفيَ الأبواب,أُحدِّقُ في وجهِ العدم,أبحثُ في أكداسِ خيباتي عَن دَهّشةٍ مُباغِتة!

ما أن تُطبِقُ الغُربةُ عليّ بفكّيها وأنحصِرُ في مُثلّثِها المُرعب! أهرعُ لزاويةٍ رابعة,أغرِسُ شُعلةً وأُوقِد فتيلَ الرغائب في قِنديلِ صَمتي!

نازك 09-12-2013 06:57 PM

http://www.1ss1.com/data/2010/1ss1_13790006931.jpg



تحت أقبيةِ المدينةِ عُيونٌ تسحُّ دمعها مطراً هتون وتزرعُ الشُرفات إنتظار ....

نازك 09-12-2013 06:58 PM

http://www.1ss1.com/data/2010/1ss1_13790006933.jpg



أيُّها اللّيلُ الحنون ياساقي كؤسها العطشى تناهيد مُعتّقة مخبؤة تحت هدأتِكَ,هبْ لها من تراتيل الفجرِسكوناً يعبرُ بها إلى ضِفّةِ اليقين...

ياتلك الأرواح الهائمة في الملكوت تلمّسي خيوط النور كـ فراشاتٍ ساهِمة ينبثِقُ لها الضياءُ مِن رحِمِ العَتمة ...

أيُّها الحرفُ الجريح أتقنتُ العزف على أوتارِكَ مواويلَ مُطعّمة بسحرِ الّلقاءاتِ الحائرة بين فراغين : أرضٌ وسَماء!

سكبتُك دمعاً في قراطيس خيبتي,غرستُك شُعلةً في غيمةٍ هاربة من خارطة السماء!مُسوّرةٌ شفتايَا بتساؤلات النجوم متى تلتمعُ عينايَ وتتكشّف الحُجب!

نازك 09-12-2013 07:07 PM

http://www.1ss1.com/data/2010/1ss1_13790020311.jpg


تُسرِجُ قِنديلّها المُتهالك تدوِّن أغانيها المعجُونةِ بأنينِ النّايِ وبُكاءِ النّأي !

نازك 09-18-2013 11:17 PM

http://www.1ss1.com/data/2010/1ss1_13795353811.jpg


أتعلمينَ ياصديقتي لمَ صادقتُ الكِتابة؟ وكيف يتحقّقُ بِها الشّفاءُ وزوالُ الوجعِ ؟
أخالُهَا ورقةَ تبغٍ أحشوها ببوحِي..ألفُّها بإحكامٍ ثُم أُشعِلُها وأُدخِّن,أمتصُّ مابداخلها من وجعٍ وأزفرهُ رمـاد !

نازك 09-23-2013 11:41 PM

http://www.1ss1.com/data/2010/1ss1_13799687521.jpg





أتحايلُ على ذاكرتي,أموِّهُ لها الطريق حتّى لاتُثيرَ كوامن الشجن ومواطِن الذّكرى ....
مُتحاشيتاً الوجوه جزتُ الطريق المؤدي إليكَ مسرعةً أو ربما مُتخفّية حتّى لاُيفسد عليّ أحدٌ أصداء ما كان يجول مِن بقايا حديثِك في مسمعي !
أطبقتُ عليها أنفاسي وأغلقتُ فِكري عن ما دُونهما حتّى أحبِسهُما في داخلي المكنون ... لم تكن ثرثرة كانت مُجرّد كلِمتين !


الساعة الآن 09:34 AM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.