نسوة - منتديات أبعاد أدبية
 
آخر المشاركات
الجرح الأول... (الكاتـب : بحني عسيري - مشاركات : 4 - )           »          لا يفوتك.. (الكاتـب : بحني عسيري - مشاركات : 5 - )           »          [ فَضْفَضَة ] (الكاتـب : قايـد الحربي - آخر مشاركة : رشا عرابي - مشاركات : 70994 - )           »          قَوقَعةُ التَّرامي ! (الكاتـب : عبدالله مصالحة - مشاركات : 471 - )           »          العابر على الاطلال (الكاتـب : خالد الداودي - مشاركات : 5 - )           »          كلمة شكر لمن ترسلها (الكاتـب : إيمان محمد ديب طهماز - آخر مشاركة : رشا عرابي - مشاركات : 1114 - )           »          طلعت قديح يُوقع كتابه النقدي الأول"ركوة حرف" (الكاتـب : طلعت قديح - مشاركات : 0 - )           »          حبيت أقول....... (الكاتـب : سليمان عباس - آخر مشاركة : رحيل - مشاركات : 2070 - )           »          هبوا لمساعدة إخوتكم (الكاتـب : سعيد مقدم أبو شروق - آخر مشاركة : إيمان محمد ديب طهماز - مشاركات : 2 - )           »          في المقهى .. ؟ (الكاتـب : سيرين - آخر مشاركة : رشا عرابي - مشاركات : 3075 - )


العودة   منتديات أبعاد أدبية > المنتديات الأدبية > أبعاد النثر الأدبي > أبعاد القصة والرواية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-05-2012, 12:59 PM   #1
منى سيف
عضو أبعاد أدبية

الصورة الرمزية منى سيف

 






 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 0

منى سيف غير متواجد حاليا

افتراضي نسوة


تملكتني رغبة في الكتابة ، كلما حاولت الامساك بفكرة وجدتها تهرب مني ، حتى طاردتُ هذه ومسكتها من طرفها وجررتها " لمخي " قسرًا

وتمنعتْ من الخروج في حلة بهية .. وبدتْ كثوب مر عليه حول ٌ لم يفارق جسد صاحبه حتى رثَّ فيه .
ولكني أبيتُ إلا أن أخرجها مثلما أرادتْ .
ورددتُ عنادها بعناد أقوى منه
وهذه هي .. "نسوة "
فاعذروا لي خروجها البالي !





****
أسر زوج لزوجته أنه أزهق روحا . وناصحها أن تكون له من الكاتمين ، خشية أن يصل إلى مسامع الناس ، ومنهم لرجال الأمن ، فيدك في الحبس دهورا على ما اقترف ، وحذرها من مغبات التصريح به وإن في إخراجه نهاية العهد الذي بينها وبينه ، إلا أنها لم تحمل لذاك الأمر كتما وهي من عرفت في الحي " بوكالة الأنباء " ، وجاهدت نفسها مرارا على حفظه، ولم تجد سبيلا لرد هوى نفسها الأمارة إلا أن تعض على لسانها كلما راودها خاطر البوح . حتى تقيح لسانها من كثرة العض ، وصعب عليها ابتلاع شيء من وقع الألم . ولم تجدِ المراهم في تطبيب حالها ، ولا سبيل لإيقافه إلا إعلان السر .
ضاق فؤاد الزوجة على حمل السر، ولم تعد قادرة على احتمال آلام لسانها المتقيح . كما إن النوم فر من جفنيها منذ أخبرها . وحتى تدفع عن نفسها فكرة البوح ، اشترت مجموعة قصص لتقرأها وتشغل بها ذهنها وكان من بين ما حوته قصة " أذنا الحاكم كأذني الحمار " وهي قصة حلاق أودع سر الحاكم الذي يحمل أذنين كأذني الحمار ، فلما أوشك السر على الفتك بفؤاده لم يجد سبيلا إلا البوح به في بئر وأصبح يصيح فيه يوميا ضحية وعشى "أذنا الحاكم كأذني الحمار" ويحس بعدها بسكينة في نفسه وكلما أتته رغبة الإفشاء اتجه للبئر ؛ فأتى يوم عاصف حمل صياح الحلاق إلى المدينة وعلم الجميع بالسر ، وسيق الحلاق للحاكم لينال جزاءه .
فكرت الزوجة في طريقة تخرج بها خلجات نفسها مثلما فعل الحلاق ، دون أن يقع عليها نذر الزوج . واهتدت بعد فكر عميق أن تكتب على قصاصات ورق ما تلاه زوجها . علَّ ذلك يخفف من وطأته في نفسها .فكتبت عليها "زوجي أزهق روحا . ولم تبق ِ مسافة إلا وسطرت عليها ذات العبارة ومن ثم مزقتها ورمتها في سلة المهملات . بقت على هذا الحال أياما ، لكن نارها لم تبرد , وبقي للسر دويه في نفسها . وقررت البحث عن سبيل آخر لإخراجه دون أن يعلم به مخلوق . فلم تجد إلا أن تلقيه على أذن ابنها الصغير ذو الخمسة أعوام , فهو وإن أخرجه فلن يحفل به أحد وسيجري عليه القول " كلام أطفال "
قربت فاها من أذنه وأسقطت فيه ..
" أباك مجرم ، قتل شخصا وفر وهو مطلوب للعدالة "
قلب الطفل بصره محاولا وزن كلام الأم ، ولم ينطق إنما هرع لغرفة ألعابه وهو يصيح " فارس العدالة قادم "
ولما عاد الزوج من عمله استقبله الابن حاملا سيفه البلاستيكي وصاح بوجهه
" سأقتلك يا مجرم ، أنا فارس العدالة "
كانت الزوجة تقف خلفه شاخصة البصر ولم تقدر على النطق إنما اكتفت بعض لسانها حتى أدمته .
اقترب منها هامسا " لم يكن ما أزهقته إلا قِطا اعترض طريقي وما فعلته إلا لاختبر قدرتك على صون السر وفشلتِ "
جثت الزوجة تقبل قدمي زوجها ، وألقت أيمانا غليظة أنها لن تعيد ولن تكرر ..
اعرض عنها الزوج وتركها تنوح وتعض لسانها ..!

 

منى سيف غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-05-2012, 06:11 PM   #2
نادرة عبدالحي
مشرفة أبعاد النثر الأدبي

الصورة الرمزية نادرة عبدالحي

 






 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 6501

نادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعة


مـجـمـوع الأوسـمـة: 1

فعالية النثر الوسام الفضي



افتراضي


الكاتبة منى سيف طرحتي هنا قضية تؤرق الإنسان في هذا العصر البالي الضعيف
ألا وهي (الثقة ) ثقة الإنسان بالإنسان الأخر التي أصبحت معدومة .
وللأسف الكثير من العلاقات والبيوت انهدمت بسبب أختبارات يقيمها الأنسان
لأنسان أخر لمعرفة المقدرة على المحبة أو الثقة أو شي أخر في نفسه.
أما الأُسلوب لطرح القضية فكان في منتهى التشويق والتأثير .
سلمتي يا صاحبة المرج النير

 

التوقيع

بعقلي أُحطم الجليد من حولي
....
....
نادرة

نادرة عبدالحي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-06-2012, 07:08 PM   #3
عبدالإله المالك
إشراف عام

افتراضي


قصة بالغة التشويق ..
وغاية الكمال في السبك والحبك

سلمتِ يا منى

 

التوقيع

دعوةٌ لزيارةِ بُحُورِ الشِّعرِ الفصيحِ وتبيانِ عروضِهَا في أبعادِ عَرُوْضِيَّة.. للدخول عبر هذا الرابط:

http://www.ab33ad.com/vb/forumdispla...aysprune=&f=29


غَـنَّـيْـتُ بِالسِّـفْـرِ المُـخَـبَّأ مَرَّةً

فكَأنَّنِيْ تَحْتَ القرَارِ مَـحَـارَة ٌ..

وَأنَا المُـضَـمَّـخُ بالوُعُوْدِ وعِطرِهَا ..

مُــتَـنَاثِـرٌ مِـثلَ الحُــطَام ِ ببَحْرِهَا..

وَمُــسَافِرٌ فِيْ فُـلْـكِـهَا المَـشْـحُـوْن ِ
@abdulilahmalik

عبدالإله المالك غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-07-2012, 03:58 PM   #4
منى سيف
عضو أبعاد أدبية

الصورة الرمزية منى سيف

 






 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 0

منى سيف غير متواجد حاليا

افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نادرة عبدالحي مشاهدة المشاركة
الكاتبة منى سيف طرحتي هنا قضية تؤرق الإنسان في هذا العصر البالي الضعيف
ألا وهي (الثقة ) ثقة الإنسان بالإنسان الأخر التي أصبحت معدومة .
وللأسف الكثير من العلاقات والبيوت انهدمت بسبب أختبارات يقيمها الأنسان
لأنسان أخر لمعرفة المقدرة على المحبة أو الثقة أو شي أخر في نفسه.
أما الأُسلوب لطرح القضية فكان في منتهى التشويق والتأثير .
سلمتي يا صاحبة المرج النير
الأخت العزيزة نادرة جميلة تلك الالتفاتة منك ، الجلي في النص التركيز على نقطة إفشاء السر لكنك سلطت الضوء على بعد آخر .

رائعة أنتِ
تحية إجلال وتقدير لشخصك .

دمتِ بالقرب

 

منى سيف غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-07-2012, 04:00 PM   #5
منى سيف
عضو أبعاد أدبية

الصورة الرمزية منى سيف

 






 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 0

منى سيف غير متواجد حاليا

افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالإله المالك مشاهدة المشاركة
قصة بالغة التشويق ..
وغاية الكمال في السبك والحبك

سلمتِ يا منى
شكرا لك أخي على المتابعة والتشجيع المستمر .

بارك الله فيك

 

منى سيف غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-07-2012, 04:56 PM   #6
عروب باكير
( كاتبة )

الصورة الرمزية عروب باكير

 






 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 8

عروب باكير غير متواجد حاليا

افتراضي


جميل ماكتبت يامنى
تحياتي لك

 

عروب باكير غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-11-2012, 03:35 PM   #7
منى سيف
عضو أبعاد أدبية

الصورة الرمزية منى سيف

 






 

 مواضيع العضو
 
0 نسوة
0 بيت الموت
0 من أنتم ؟!
0 999

معدل تقييم المستوى: 0

منى سيف غير متواجد حاليا

افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عروب باكير مشاهدة المشاركة
جميل ماكتبت يامنى
تحياتي لك
العفو أختي .
بارك الله فيك

 

منى سيف غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نزوة حـفله ! سعيد موسى أبعاد الشعر الشعبي 47 12-14-2018 01:29 AM
نشوة العصافير صالح بن فارس أبعاد الشعر الشعبي 18 05-20-2012 01:30 PM


الساعة الآن 11:23 PM

الآراء المنشورة في هذا المنتدى لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الإدارة

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.