في مِثلِ هذهِ السّاعةِ مِنَ الحِبْر!! - الصفحة 3 - منتديات أبعاد أدبية
 
آخر المشاركات
تلويحة (الكاتـب : حمود الحجري - مشاركات : 0 - )           »          يباس (الكاتـب : حمود الحجري - مشاركات : 15 - )           »          فَضْــفَضَةَ مَشَاعِر🥀 (الكاتـب : عيون الكون - مشاركات : 56 - )           »          صباح الـ إيش !!!!! (الكاتـب : رشا عرابي - آخر مشاركة : عمرو بن أحمد - مشاركات : 225 - )           »          نقـــطة ضعــــف ! (الكاتـب : محمود الجندي - آخر مشاركة : عمرو بن أحمد - مشاركات : 42 - )           »          إنحني.. (الكاتـب : د. فريد ابراهيم - مشاركات : 17 - )           »          سقيا الحنايا من كؤوس المحابر (الكاتـب : سيرين - مشاركات : 5180 - )           »          ومضات قصصية (الكاتـب : سيرين - مشاركات : 510 - )           »          [ فَضْفَضَة ] (الكاتـب : قايـد الحربي - آخر مشاركة : سيرين - مشاركات : 70877 - )           »          تَمْتَماتٌ وَصور ! (الكاتـب : شمّاء - آخر مشاركة : سيرين - مشاركات : 145 - )


العودة   منتديات أبعاد أدبية > المنتديات الأدبية > أبعاد النثر الأدبي

أبعاد النثر الأدبي بِالْلُغَةِ ، لا يُتَرْجِمُ أرْوَاحُنَا سِوَانَا .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-12-2018, 07:24 PM   #17
سلسبيل
( كاتبة )

الصورة الرمزية سلسبيل

 






 

 مواضيع العضو
 
0 أين أنت يا ابن آدم؟
0 قصة مَثَل ...
0 مما راق لي ...

معدل تقييم المستوى: 1929

سلسبيل لديها سمعة وراء السمعةسلسبيل لديها سمعة وراء السمعةسلسبيل لديها سمعة وراء السمعةسلسبيل لديها سمعة وراء السمعةسلسبيل لديها سمعة وراء السمعةسلسبيل لديها سمعة وراء السمعةسلسبيل لديها سمعة وراء السمعةسلسبيل لديها سمعة وراء السمعةسلسبيل لديها سمعة وراء السمعةسلسبيل لديها سمعة وراء السمعةسلسبيل لديها سمعة وراء السمعة

افتراضي


ما يكفيك مبدعة
الله يحفظك

 

سلسبيل غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-13-2018, 01:49 AM   #18
حمد الجعيدي
( شاعر وكاتب )

الصورة الرمزية حمد الجعيدي

 






 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 5834

حمد الجعيدي لديها سمعة وراء السمعةحمد الجعيدي لديها سمعة وراء السمعةحمد الجعيدي لديها سمعة وراء السمعةحمد الجعيدي لديها سمعة وراء السمعةحمد الجعيدي لديها سمعة وراء السمعةحمد الجعيدي لديها سمعة وراء السمعةحمد الجعيدي لديها سمعة وراء السمعةحمد الجعيدي لديها سمعة وراء السمعةحمد الجعيدي لديها سمعة وراء السمعةحمد الجعيدي لديها سمعة وراء السمعةحمد الجعيدي لديها سمعة وراء السمعة

افتراضي


رشا يارشا لحظياتك متقنة في التعبير
والوصف وخرافة الأسلوب راقي
أتمنى لك لحظات كرز وتوت بري قادمة

 

التوقيع

‎رُوحٌ رَتَّلَتْهَا اَلْأَقْدَارْ

حمد الجعيدي متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 12-13-2018, 03:04 AM   #19
رشا عرابي

( شاعرة وكاتبة )
نائب إشراف عام

افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صالح العرجان مشاهدة المشاركة

يا أنثى النغم
ولون الحروف
كأن وضوئكِ ماء الدمع
وغسول شعرك الحناء
ورائحة اكمامك الورد
يا أنثى السهر
مع خليظ الحمى

اليك يا رشا
كل مساحات التدفق
وضلع بعيد
يناجي القلب
ويشد على النفس .. ؟!

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


القراءة مؤازرة لروح النص
والتأمّل نُصرتُه
لذا كان حضورك مَغنَم يا صالحنا
فكيف بي وقد اورَقَ السطر تقديراً وإكباراً لك

شكراً من القلب تتلوكَ وتحوطُك

 

التوقيع

بالشّعرِ أجدُلُ ماءَ عيني بـ البُكا
خيطٌ يَتوهُ، ولستُ أُدرِكُ أوّلَهْ!

في الشّعرِ أغسِلُني بِـ ماءٍ مالِحٍ
أقتاتُ حرفاً، ما سَمِعتُ تَوسُّلَهْ !!


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

رشا عرابي متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 12-13-2018, 09:41 PM   #20
رشا عرابي

( شاعرة وكاتبة )
نائب إشراف عام

افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسن زكريا اليوسف مشاهدة المشاركة

رشا الغالية
رغم جرعة الوجع
إلا أن أنجع ما نشفي به تقرحات الروح
هو ما تلده اللحظة من لواعج تنداح حروفاً
وتلك المصلوبة على جدار أخرس
تنقرنا خطاها ولربما تنهشنا
صاف عزفك رشا
يا لروعـتك
مع شهد محبتي وتسنيم تحياتي
ح س ن ز ك ر ي ا ا ل ي و س
ف


قراءتُك تمنح الجراحات براءاتٍ حيِيّة
حسن أنت من الأصدقاء الـنادرون وفاءً
شكراً تليق بمقامك من قلب أخيّتك

 

التوقيع

بالشّعرِ أجدُلُ ماءَ عيني بـ البُكا
خيطٌ يَتوهُ، ولستُ أُدرِكُ أوّلَهْ!

في الشّعرِ أغسِلُني بِـ ماءٍ مالِحٍ
أقتاتُ حرفاً، ما سَمِعتُ تَوسُّلَهْ !!


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

رشا عرابي متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 12-13-2018, 09:57 PM   #21
نادرة عبدالحي
مشرفة أبعاد النثر الأدبي

افتراضي



إذا وقت نزول الإلهام كل فكرة ثرية لها تربتها الخصبة كل نظرة عميقة لها غيومها السمينة .

ووقت إلهامكِ يا نبيلة المشاعر سمين جدا . ولا يحتاج لوصفات للتنحيف .

اقتباس:
في مِثلِ هذهِ السّاعةِ مِنَ الحِبْر!!
تعريف لـــــــــــــــــــــــــ هو .قطعة من الأرض أو الطين لأن الطين يوجد إمكانية لعجنه ,
وجعلو من هذه القطعة الطينة أساس مُنتصب لكي يرفع عليه السقف .
ليكون مسؤولا عن بيت وعائلة . أما أن قولها ( جَنوها وعَمِدوا إلى تَنصيبِها كي تَحمِلَ سَقْف )
هو واقع يجتاح المُجتمعات العربية بل قضية تربية الـــــــــــــ هو . وكيفية تركه يعيش ويختار
حياته وعدم إتكاله على من عجنه.
اقتباس:
هو
قِطعَةٌ من البَسيطة عَجَنوها وعَمِدوا إلى تَنصيبِها كي تَحمِلَ سَقْف !
تعريف لـــــــــــــــــ هي , هي قطعة من الزمن . وهذه القطعة الصغيرة خاضت المعركة ولأنني أدرك الــــ هي

في هذا الكون أعلم أنها خاضت معارك وليس معركة ,

وبما أنها من الزمن تُسرع بالمشي بــــــــــِ بُنيّات ثوانيها لكي تحصل على عُمرا جديد تستطيع
أن تعيش به ما تبقى لها من حياة ,
اقتباس:
وهي
قِطعَةٌ من الزمن لاذَت بالفَرارِ منَ المَعرَكة، تُهروِلُ بـ بُنيّات ثوانيها كي تَحصُدَ عُمراً !
يا صاحبة المشاعر النبيلة كُلما قرأتُ لكِ
أهرب إلى نفسي وفكري أأأأأأأأأأأو أحتاج قاموس خاص لفكري لأفك الشيفرة ,(بحكي جد )
هي أنت ونصوصكِ وإلهامكِ تسكنون الوتين ,
الزفرات الحارة الخارجة من هذا النص تخبرني الكثير ,

 

التوقيع

بعقلي أُحطم الجليد من حولي
....
....
نادرة

نادرة عبدالحي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-14-2018, 08:27 PM   #22
رشا عرابي

( شاعرة وكاتبة )
نائب إشراف عام

افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيرين مشاهدة المشاركة
من يقرضنا ساعة من النور لا تتصنع في مواقيت الجدب ؟
سمعت هنا صوت دقاتها تخدر المعنى وتشهد اننا مستتريين بها
ولن تجيد الظلال رتق ضوضاء السماء
هنيئاََ للشجن تلك اللحظية التي اورقت بنا زخات الدهشة
ايتها الغائرة بتفاصيل الجمال \ رشا عرابي شكرا لكِ
مودتي والياسمين

\..نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


المواقيتُ شحيحة ليس بحوزَتها ما يخدم أمنياتنا
ولا زلنا على منسأة الرضا نتعكّز

سيرين أولم أقل لكِ
أنتِ من القلة التي تمنح الأماكن بهجتها ومهابتها في آن


شكراً لك على كل شئ

 

التوقيع

بالشّعرِ أجدُلُ ماءَ عيني بـ البُكا
خيطٌ يَتوهُ، ولستُ أُدرِكُ أوّلَهْ!

في الشّعرِ أغسِلُني بِـ ماءٍ مالِحٍ
أقتاتُ حرفاً، ما سَمِعتُ تَوسُّلَهْ !!


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

رشا عرابي متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 12-14-2018, 09:32 PM   #23
نذير الصبري
( كاتب )

افتراضي


تذوقت نكهتا حين شد الربيع رحيلا

الي الحلم
وابقت عيون الصبابة رغبة تحرق
امنيات الوجع

 

نذير الصبري غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-15-2018, 02:30 AM   #24
رشا عرابي

( شاعرة وكاتبة )
نائب إشراف عام

افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نازك مشاهدة المشاركة
وما نحنُ سوى أيامٌ تمضي وكلما سقطت مِن على الرُوزنامةِ ورقةٌ نهبت بعضاً مِنّا
نمضي في ركضٍ لاهث في ماراثون دائري لانبرحُ نقطة البداية !
وأنّى لنا الوصولُ والمسافاتُ مزروعةٌ أشواقاً ومواويل
رشاي الجميلة ...
لن أُضيف وأخدش جمال ما رسمته أناملك في مخيلتي, صورة سريالية عنوانها الدهشة !
ومن يملك براعتك في تحوير وتدوير المواجع لروائع في طيِّها نتاجُ معاقرة دُنيا خِلناها في ذاتِ بياضٍ, جنّة !


لقلبك الطمأنينة والسلام


ليس للدروب قلوب
غير للقلوب دروب يا نازكي
نصف شدوي يعنيكِ
كما نصفه منك يعنيني
ترجمان يا بعضي لبعضي
يا هبة الله لروح رشاك
ولقلبك ما يَسعُ الكون من كرم الله

 

التوقيع

بالشّعرِ أجدُلُ ماءَ عيني بـ البُكا
خيطٌ يَتوهُ، ولستُ أُدرِكُ أوّلَهْ!

في الشّعرِ أغسِلُني بِـ ماءٍ مالِحٍ
أقتاتُ حرفاً، ما سَمِعتُ تَوسُّلَهْ !!


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

رشا عرابي متصل الآن   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عندما تعانقت عقارب الساعة !! حسام الدين ريشو أبعاد القصة والرواية 7 10-27-2017 06:17 PM
أغنية الساعة ضجر/للشاعرة ميرال عوض احمد أبعاد الشعر الشعبي 16 11-21-2015 10:24 PM
رفح: بين دقات الساعة وأزيز الرصاص (مذكرات) محمود حبوش أبعاد النثر الأدبي 5 02-26-2013 12:54 PM
اختفاء الساعة التاسعة تركي الرويثي أبعاد القصة والرواية 1 01-15-2013 02:34 AM


الساعة الآن 10:47 AM

الآراء المنشورة في هذا المنتدى لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الإدارة

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.