وعدك .. الهَش - الصفحة 2 - منتديات أبعاد أدبية
 
آخر المشاركات
النّاسك : " رياض السنباطي ". (الكاتـب : خالد صالح الحربي - مشاركات : 3 - )           »          [تتابعات إدراك] (الكاتـب : عبدالكريم ثقيّل - آخر مشاركة : رحيل - مشاركات : 9 - )           »          أتعلمين !!! (الكاتـب : نواف العطا - آخر مشاركة : رحيل - مشاركات : 33 - )           »          ما يكتُبُهُ العضو بالعُضْو : (الكاتـب : نواف العطا - آخر مشاركة : رحيل - مشاركات : 2071 - )           »          على متنِ القوافي ..( مساجلة ) (الكاتـب : رشا عرابي - آخر مشاركة : شعور - مشاركات : 795 - )           »          سلسة حياة من غذاء يومِكَ (الكاتـب : نادرة عبدالحي - آخر مشاركة : رشا عرابي - مشاركات : 286 - )           »          أيُها الرُوَاد : سُؤال ؟ (الكاتـب : عَلاَمَ - آخر مشاركة : رشا عرابي - مشاركات : 76 - )           »          فوائد فيسبوكية (الكاتـب : إيمان محمد ديب طهماز - آخر مشاركة : رشا عرابي - مشاركات : 239 - )           »          قد عاد (الكاتـب : إبراهيم الجمعان - آخر مشاركة : رحيل - مشاركات : 10 - )           »          إلتقاطة أبعاد اللون (الكاتـب : نادرة عبدالحي - آخر مشاركة : رحيل - مشاركات : 135 - )


العودة   منتديات أبعاد أدبية > المنتديات الأدبية > أبعاد النثر الأدبي

أبعاد النثر الأدبي بِالْلُغَةِ ، لا يُتَرْجِمُ أرْوَاحُنَا سِوَانَا .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-28-2018, 07:12 AM   #9
سعيد مصبح الغافري
( شاعر وكاتب )

افتراضي


علام ..
أحفر اسمك عميقا في ذاكرتي ..
قلم مبدع مذهل .. قرأت باستمتاع كبير أكثر من نص لك وكل نص يخرجني من عنده مبهورا بجماله وفخامة أسلوبه.
كل الإحترام والتقدير لك الكاتبة الجميلة الأبجدية والطلة الأستاذة / علام
كنت هنا بكل انشراحي مع غيومك الوردية المذهلة
ظلي بألف خير

 

التوقيع

خذوا كل ما تقدسون ..
واتركوا لي فقط ثـالـوثـي المقدس :
وطن .. وفيروز .. وكتابة .

سعيد مصبح الغافري غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-28-2018, 08:45 AM   #10
منى مخلص
( أديبة )

افتراضي


(وعلى الوعد ياكمون )

هو أحد الأمثال الشعبية التي تطلق على من يخلف وعده دائمًا ولا يصدق مع الآخرين في قوله ، فالكمون من النباتات التي لا تحتاج إلى السقي الكثير ، فكان الفلاحون يتجاوزونه عند سقي المزروعات ولا يهتمون به كثيرًا لقوة تحمله العطش.

وهناك أسطورة تزعم أن الكمون احتج على ذلك ذات مرة وطلب مساواته بباقي المزروعات ، فكان الفلاحون يعدونه بالسقي ، وينكثون وعدهم دائمًا ، فذهب بهذا مثلًا ، وعنه يقول الشاعر : لا تجعلوني ككمون بمزرعة **** إن فاته السقي أغنته المواعيد .


نصك الجميل ذكرني بهذه القصة


اسعد الله صباحك ياعلام بكل ماتحبين نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

 

التوقيع

لاشىء يشعرنا بالهرم
اكثر من انطفاء جذوة الحياة في اعماقنا

منى مخلص غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-28-2018, 06:08 PM   #11
نادرة عبدالحي
مشرفة أبعاد النثر الأدبي

افتراضي



العزيزة عَلاَمَ الشرفات التي شرع نوافذها فكري لإستقبال إلهامكِ لم تكفي

كان عليّ أن أمتلك وطنا من الشرفات المتزينة بزهر الشرفات لأستقبل بوحكَ الذي

يبني بداخلي فضاءات حرة واسعة , ويجعلني كالطير الحر الذي لا يمل من الهجرة والتحليق في قضاءات متعددة .

 

التوقيع

بعقلي أُحطم الجليد من حولي
....
....
نادرة

نادرة عبدالحي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-22-2018, 09:18 PM   #12
صالح العرجان

مراقب

مؤسس

الصورة الرمزية صالح العرجان

 







 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 2578

صالح العرجان لديها سمعة وراء السمعةصالح العرجان لديها سمعة وراء السمعةصالح العرجان لديها سمعة وراء السمعةصالح العرجان لديها سمعة وراء السمعةصالح العرجان لديها سمعة وراء السمعةصالح العرجان لديها سمعة وراء السمعةصالح العرجان لديها سمعة وراء السمعةصالح العرجان لديها سمعة وراء السمعةصالح العرجان لديها سمعة وراء السمعةصالح العرجان لديها سمعة وراء السمعةصالح العرجان لديها سمعة وراء السمعة


مـجـمـوع الأوسـمـة: 1

فعالية النثر الوسام الذهبي



افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عَلاَمَ مشاهدة المشاركة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة






مثل الخيبة التي تتفيأ بظلِّ الأمس
وَعـــدُك الهَش !
عـصفت به الأيام عـذبها وأجاجها على الأعتاب
في خريف صامت
أرهقته ممارسة الخضوع وأعـياه السُّهاد
مَلَّ التملُق وَكاد يسيل من حياء !

يُدنيني على نهايات الكلام , ويُثقلني بماء الوشاة حتى ما اُثني الرُكب !
أظمأني وعيني تُقبل البحر .. خجلت غيمتُنا والتوت أزهر، أراه تورَد بصدرك ! !
أذبل خُطاي
وأغواني وشذني عن أنني أنا أنا في يومي الماضي القريب
يُحيي حُطامه بمآقيَّ
أستلها أوشحة طويلة طويلة , بأطرافها تتعثر ,
يلوِّح بها للشك والحيرة في حضرة الحقيقة الساخرة
يرنو الوصول , وتزاحمه المواويل ، ويتدارك صوته على حواف الطريق
طامع هو في استراق أنشودة الصُبح اليتيم .. " الركيكة "
يفشل ,
لايستطيع
وربما يفلح ؟!
فالخُطى العائدة مبتورة
والطريق خلفاً عادةً عارية
مواعيدها نائمة
وأجفان الوصل مُغلقة !
ولأن ضفة الغد المشلولة بدت أقرب يقظةً
أشبعته شغفًا مُتيبسًا في عرجونه

فأوفتني مؤنة التيه
ولوهلةً عانقت سقفه البعيد البعيد
وتنفست شيئًا
وبلُلت الريق
فـ لي ما لي
من مرافئ للحُلم أُداريها
سَورتها لواعج الهوى في شاهقاتٍ حَمراء على شُطآن عن الأُنس بعيدة
نهارها سرمديّ
وليلها يشُتت شمل الجسد إذا ما حَط
فيبدو وكأن الفؤاد باسِم وهو .. لا .. عابسٌ وهو .. لا ..
لا شيء اعـتاد مُحاكاة القمر
والروح تُهدهدها فينات الهجير قطرة رضا مُهدرة
امتلئ غفوة وأستفيق
والنسيان وإن بدا أعـرجَ .. يسير ..
لا بشر
لا شفاه تصيح .. " لُقيا "
ولا عـينًا تُزيح عجلى وجه " المغيب "

ها أنا
وحدي
أنتظر .. ميل الخريف



في فصل الخريف تتجرد شجرة اللوز صاحبة الفخامة بأزهارها البيضاء من أوراقها ويغيب عنها طنين النحلة التي كانت لا تفارقها, ويصبح لحاؤها أشد ضراوة وقسوة

علام
لن ياتي الربيع مالم يساقط الخريف اوراقه الذابله

رد ود 🌹

 

التوقيع



أحبــك كــ الذنــب فـي سيــرة هـــارون الرشـــيد .. ؟!
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

صالح العرجان غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حين ترتقي لغتك يرتقي وعيك رداد السلامي أبعاد الهدوء 1 05-09-2012 03:56 PM


الساعة الآن 07:22 PM

الآراء المنشورة في هذا المنتدى لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الإدارة

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.