إلى جدَّتي .... - الصفحة 5 - منتديات أبعاد أدبية
 
آخر المشاركات
اقرأ الصورة بمِدادٍ من حبر (الكاتـب : نواف العطا - آخر مشاركة : رشا عرابي - مشاركات : 757 - )           »          مُجسَّمَين من تصميمي .... (الكاتـب : مساعد الحربي - آخر مشاركة : حنان العصيمي - مشاركات : 14 - )           »          كلمة بكلمة .. مساحة للتعبير (الكاتـب : سيرين - آخر مشاركة : رشا عرابي - مشاركات : 876 - )           »          يا شِعر ستأتيني (الكاتـب : ياسر إبراهيم خليفه - مشاركات : 0 - )           »          كُنْ أَنْتَ. الأَرْبَعُونَ رُشْدًا (الكاتـب : ياسر إبراهيم خليفه - مشاركات : 6 - )           »          ماذا تتمنى الآن (الكاتـب : سلطان الركيبات - آخر مشاركة : رحيل - مشاركات : 236 - )           »          ( صَاحِب الخُماسيه ) (الكاتـب : عَلاَمَ - آخر مشاركة : عبدالله عليان - مشاركات : 5 - )           »          تحــــت المجهـــــــر ..... تفضل الدخول (الكاتـب : هدب - آخر مشاركة : حنان العصيمي - مشاركات : 447 - )           »          وجهة نظر حول الشعر الحُرْ (الكاتـب : عبدالرحمن الماضي - آخر مشاركة : رشا عرابي - مشاركات : 8 - )           »          على متنِ القوافي ..( مساجلة ) (الكاتـب : رشا عرابي - آخر مشاركة : رحيل - مشاركات : 750 - )


العودة   منتديات أبعاد أدبية > المنتديات الأدبية > أبعاد النثر الأدبي

أبعاد النثر الأدبي بِالْلُغَةِ ، لا يُتَرْجِمُ أرْوَاحُنَا سِوَانَا .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-07-2018, 09:31 AM   #33
ضوء خافت
مشرفة أبعاد اللون

الصورة الرمزية ضوء خافت

 






 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 7765

ضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعة

افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نادية المرزوقي مشاهدة المشاركة
بعيدا عن العقل و الحقيقة ، أعلم أن للوجع سلطان، و الحزن كافر كما الجوع يغشي حتى الخيال،
فنناجي الأطياف و نحادث الموتى,,. و الله أقرب و ألطف.
يناجي القلب أحبابه،
و يدس وجه آلامه في بياض الورق.
يارب عفوك و غفرانك من ضعفنا و قلة حيلتنا،
تناهيد قلم .
رحم الله موتانا وموتاكم و جميع موتى المسلمين و رحمنا جميعا أحياء و بعد موت.
دمت بخير و عافية.
أهلا بالفقد الذي يعلمنا الجَلَد ... يمرّن قلوبنا على الصبر
حزينة ... لا شك رغم تقادم الزمن على فقدها و غيرها
لكني لا زلت ... راسخة في وجه المجهول ..
شكرا كثيرا يا نادية ... أسعدني مرورك الهادئ من هنا ..

 

التوقيع

مهم جدا ... ألا نهتم !!

ضوء خافت غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-08-2018, 06:27 PM   #34
عبدالله عليان
( كاتب )

افتراضي بسم الله الرحمن الرحيم


توطئة ..
لم أعد قادر على التلصص بين كل حين وحين في غفلة مغن الزمن على هذا المتصفح ,
سأجفف دموعي ! وسأحاول جاهداً التجرّد من إنسانيتي
فـ هذه السيدة قادرة على أن تجعلني خارج نطاق الخدمة فكل مرة أقف عند حروفها ,
بل وقادرة أن تجعل روحي في معلقة في القضاء , وأتنفس من خلال حروفها المقيدة بالأبداع !
بل أني أفقد عيوني لبرهه من الزمن جرّاء كمية الحُزن المتدفق .. بين الأحرف !
فـ لكل حرف روح ولكل روح سماء ملبدة بالغيوم السوداء تنتظر فقد ضوء خافت..
يمر سريعاً فـ تهطل على هيئة غيث ما أن يلامس الروح حتى اهتزت وربت !!



سأكتب عن الشكل الهندسي في النص الأدبي الموغل في الغربة والموقد للعاطفة الجياشة
الأسم : إلى جدتي ....
إلى : هو المحتوى من الأف الى الياء وإلى حرف واحدة !
وهو يفيد إنتهاء الغاية وهنا :" إليكِ "!!
هي غاية الموضوع
وهنا الموت كـ اُمنية يترتب عليه أشياء كثيرة تصب جميعها في السوداوية ! والله أعلم .
وهو الوسيلة الوحيدة للوصول للجزء الثاني من الأسم : جدتي !
هنا على أقل تقدير
نقرأ الأسم بالكامل
( من ضوء خافت ) مجهول , حذف لغربة الذات المتأصلة في هذا القلم !
إلى جدتي تكلمنا عن إلى جدتي تمثل الهدف الغاية في هذا النص الأدبي الرائع رغم الألم
.... !! أربع نقاط كيف نقرأ هذه النقط
الرسالة :
من ضوء خافت إلى جدتي أحبك ! هذا في العمق
من ضوء خافت إلى جدتي لم , يعد , أحد , يغني ! هذا نص الرسالة
كيف النص
يحمل أسم أول هو إلى جدتي ....
أسم فرعي هو ( لي جدة ترأف بي ) وهذي بطاقة تعريف لنّا
لاحظ عند بداية الحديث مع الجدة ..
لابد من اللهجة المحكية التي تفهمها وتميز بها حفيدتها إذاً جاءت يدّتي و هي الأهم ! للتوصل
يدّتي تكررت مرتين المقطع الأول الى أ وب وكذلك المقطع الثاني
ج , د وهذا يمثل النقاط في العنوان أ , ب , ج , د , أربع حروف
هي أبجد !!
أ , ج , تطلب من الجدة , ج , د غربة الذات / تتحدث عنها !!

الرسالة الأخيرة
أريد أن أجري إليكِ .. وهذا المطلب الأهم !!
المشع بالسوداوية وغربة الذات مما يطرح أهم سؤال أين بقية الأقارب ؟!!
وهذا ما يتوجب على القارئ الإجابة عليه وتأملة جيداً !!!!
والله أعلم
المقطع الأول بطاقة تعريف ليسَ لها ولا لـجدتها لنّا فقط
يبدأ النص من يدتي ! بأربع أ , ب , ج , د هذه الحروف
نربطها مع النقاط في العنوان الرئيسي !
إلى جدتي (( أبجد )) !
بما معناه كل الكلام أنتهى مع يدّتي !
هذا الصمت موحش يا جدّة . !!
كلمة رغم تأكد غربة الذات هي الحصان الأسود الذي يصول ويجول بين طيات هذا المنجز الأدبي
لـ السؤال أين بقية الأقارب ؟!!
يفتح لك مدينة كاملة برمتها وكامل تفاصيلها التاريخية والجغرافية !
ليقف شعر رأسك ويقشر جسمك وتصبح في حيرة من ضوء خافت ؟!!!!!
في هذا النص العاطفي جداً والآسر حد البكاء !

أنا أسف رغم كل البكاء الذي سكب في داخلي أنا سعيد ومندهش !
أستاذتي ضوء خافت شكراً لك .



ما سبق .. ربما والله أعلم
قراءة / نظرة شخصية ليسَ لها علاقة بأي فن مسبق !!
والاختلاف لا يفسد النص إذ أن الحديث كان على المدرج !

الكلام هنا كـ فن أدبي لا علاقة له بـ حياة الكاتبة !!

 

عبدالله عليان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-10-2018, 05:31 PM   #35
ضوء خافت
مشرفة أبعاد اللون

الصورة الرمزية ضوء خافت

 






 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 7765

ضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعةضوء خافت لديها سمعة وراء السمعة

افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله عليان مشاهدة المشاركة
توطئة ..
لم أعد قادر على التلصص بين كل حين وحين في غفلة مغن الزمن على هذا المتصفح ,
سأجفف دموعي ! وسأحاول جاهداً التجرّد من إنسانيتي
فـ هذه السيدة قادرة على أن تجعلني خارج نطاق الخدمة فكل مرة أقف عند حروفها ,
بل وقادرة أن تجعل روحي في معلقة في القضاء , وأتنفس من خلال حروفها المقيدة بالأبداع !
بل أني أفقد عيوني لبرهه من الزمن جرّاء كمية الحُزن المتدفق .. بين الأحرف !
فـ لكل حرف روح ولكل روح سماء ملبدة بالغيوم السوداء تنتظر فقد ضوء خافت..
يمر سريعاً فـ تهطل على هيئة غيث ما أن يلامس الروح حتى اهتزت وربت !!



سأكتب عن الشكل الهندسي في النص الأدبي الموغل في الغربة والموقد للعاطفة الجياشة
الأسم : إلى جدتي ....
إلى : هو المحتوى من الأف الى الياء وإلى حرف واحدة !
وهو يفيد إنتهاء الغاية وهنا :" إليكِ "!!
هي غاية الموضوع
وهنا الموت كـ اُمنية يترتب عليه أشياء كثيرة تصب جميعها في السوداوية ! والله أعلم .
وهو الوسيلة الوحيدة للوصول للجزء الثاني من الأسم : جدتي !
هنا على أقل تقدير
نقرأ الأسم بالكامل
( من ضوء خافت ) مجهول , حذف لغربة الذات المتأصلة في هذا القلم !
إلى جدتي تكلمنا عن إلى جدتي تمثل الهدف الغاية في هذا النص الأدبي الرائع رغم الألم
.... !! أربع نقاط كيف نقرأ هذه النقط
الرسالة :
من ضوء خافت إلى جدتي أحبك ! هذا في العمق
من ضوء خافت إلى جدتي لم , يعد , أحد , يغني ! هذا نص الرسالة
كيف النص
يحمل أسم أول هو إلى جدتي ....
أسم فرعي هو ( لي جدة ترأف بي ) وهذي بطاقة تعريف لنّا
لاحظ عند بداية الحديث مع الجدة ..
لابد من اللهجة المحكية التي تفهمها وتميز بها حفيدتها إذاً جاءت يدّتي و هي الأهم ! للتوصل
يدّتي تكررت مرتين المقطع الأول الى أ وب وكذلك المقطع الثاني
ج , د وهذا يمثل النقاط في العنوان أ , ب , ج , د , أربع حروف
هي أبجد !!
أ , ج , تطلب من الجدة , ج , د غربة الذات / تتحدث عنها !!

الرسالة الأخيرة
أريد أن أجري إليكِ .. وهذا المطلب الأهم !!
المشع بالسوداوية وغربة الذات مما يطرح أهم سؤال أين بقية الأقارب ؟!!
وهذا ما يتوجب على القارئ الإجابة عليه وتأملة جيداً !!!!
والله أعلم
المقطع الأول بطاقة تعريف ليسَ لها ولا لـجدتها لنّا فقط
يبدأ النص من يدتي ! بأربع أ , ب , ج , د هذه الحروف
نربطها مع النقاط في العنوان الرئيسي !
إلى جدتي (( أبجد )) !
بما معناه كل الكلام أنتهى مع يدّتي !
هذا الصمت موحش يا جدّة . !!
كلمة رغم تأكد غربة الذات هي الحصان الأسود الذي يصول ويجول بين طيات هذا المنجز الأدبي
لـ السؤال أين بقية الأقارب ؟!!
يفتح لك مدينة كاملة برمتها وكامل تفاصيلها التاريخية والجغرافية !
ليقف شعر رأسك ويقشر جسمك وتصبح في حيرة من ضوء خافت ؟!!!!!
في هذا النص العاطفي جداً والآسر حد البكاء !

أنا أسف رغم كل البكاء الذي سكب في داخلي أنا سعيد ومندهش !
أستاذتي ضوء خافت شكراً لك .



ما سبق .. ربما والله أعلم
قراءة / نظرة شخصية ليسَ لها علاقة بأي فن مسبق !!
والاختلاف لا يفسد النص إذ أن الحديث كان على المدرج !

الكلام هنا كـ فن أدبي لا علاقة له بـ حياة الكاتبة !!
الأستاذ عبدالله عليان... توطئة تفشي عنكَ سرّاً معلناً... و للمشاعر قداسة تجعلنا نقف ما بين التأمل و الاحترام... إطراء يتجاوز استحقاقي بكثير
أستاذ عبدالله... لو كانت الغربة جندي فإن له صولات و جولات في نفوسنا..
ما بين سبب نجهله و أسباب ندركها... تسقط عزائم الروح عن مقاومتها أو محاولة فهمها...
و هذا التشبث ببقايا الراحلين ما هو إلا جبائر لانكسارات القلب...
تساؤلك عن البقية... المواقف التي تتعاقب تحيك لي الأجوبة...
المقامات و المسافات تذكرني بلعبة الكراسي... الكل يجري و يصارع من أجل مقعد أخير... ليجلس عليه وحيداً
و أنا من البقية... أين أنا؟ أدور في دوامتي... و أحاول الهروب من اللعبة...
لكننا مسلسَلين إلى بعض...
كلنا يا عبدالله نولد ببقعة بياض ممتدة حتى ملامحنا...
واقعنا و أشياء أخرى... يغيرها للقتامة...
أعلم أن الأمل جزء من حياتنا.. لكن ... لا أعد نفسي بالكثير
رؤيتك و تحليلك أستاذ عبدالله جعلتني أنا الأخرى أرى ما كتبته من زاوية مختلفة...
ممتنة و جدا لكل مرة مررت بها من هنا... و لهذا الرد المجزي...
أشكرك و معذرة على قصور ردي... تستحق الأكثر

 

التوقيع

مهم جدا ... ألا نهتم !!

ضوء خافت غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:37 PM

الآراء المنشورة في هذا المنتدى لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الإدارة

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.