يحيى السماوي ..! - الصفحة 2 - منتديات أبعاد أدبية
 
آخر المشاركات
دومينو أبعادية (الكاتـب : سيرين - مشاركات : 5256 - )           »          متبعثرة لا غير (الكاتـب : عامر الأشجعي - آخر مشاركة : وليد الفالح - مشاركات : 4 - )           »          سقيا الحنايا من كؤوس المحابر (الكاتـب : سيرين - مشاركات : 3598 - )           »          وقفات بلا رتوش (الكاتـب : سيرين - مشاركات : 159 - )           »          فلسفة قلم .. بأقلامكم (الكاتـب : سيرين - مشاركات : 1991 - )           »          " سطور " من قصة ( متجدد ) .. (الكاتـب : سيرين - مشاركات : 170 - )           »          ( خثعميات) (الكاتـب : نوال الشمراني - مشاركات : 75 - )           »          لاَ مِسَاس ... ! (الكاتـب : جليله ماجد - مشاركات : 212 - )           »          حتى نلتقي ( متجدد ) ... مع دعوة مفتوحة للجميع (الكاتـب : حسام الدين ريشو - آخر مشاركة : سيرين - مشاركات : 277 - )           »          توليفةُ حرفٍ أبعاديّة ... (الكاتـب : رشا عرابي - مشاركات : 140 - )


العودة   منتديات أبعاد أدبية > المنتديات العامة > أبعاد الإعلام > أبعاد المكشف

أبعاد المكشف يَفْتَحُ نَافِذَةَ التّارِيْخِ عَلَى شَخْصِيّاتٍ كَانَتْ فَكَانَ التّارِيْخُ

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-19-2014, 01:56 AM   #9
نوف سعود
( كاتبة )

افتراضي


العفو همسة الديم ،






،

بهمومنا لا بالخمور



بـهـمومنا لا بـالخمور سـكارى
ولـيـأسنا لا لـلـعداة أُســارى
نـمتار سُـهداً حـين يقربنا الدجى
ونـفرّ مـن ضـوء الشموس نهارا
نـلقي عـلى الـينبوع زلّـة نارنا
أن لـيس يـطفىء لـو غفونا نارا
ونـقـيم بـيـن قـلـوبنا ويـقينا
لـلـشك ســدّاً مـانعاً وجـداراً!
نـعـدو وراء الـسافحين دمـاءنا
أن يـمـنحوا بـسـتاننا أمـطارا
كـم مـبدلٍ بـالمكرمات خـطيئة
واخـتار فـي وضـح النهار عِثارا
يـمـضي نـميراً لـلمبيح نـجيعه
ويــدكّ فـوق الأقـربين ديـارا
زمـن! رأيـنا فـيه كـلّ رزيـئة
ضِـعنا بـه فـوق الـدروب نِثارا
فـكأننا لـسنا عـشير الـمصطفى
هـذا الـذي رفـع الـجهاد شعارا
وكـأنما «الـصديق» لم يغرس لنا
شـجـراً أفـاء بـظله الأمـصارا
وكـأنما «الـفاروق» مـا صلّى بنا
فـي «الـقدس» لمّا فرّق الأشرارا
وكـأنما «عـثمان» لـم يسرح لنا
مـن مـقلتيه عـلى دجـى أنوارا
وكـأن «خـيبر» لـم يقوّض بابها
يـوماً «عـليٌّ» حـين كـرّ وثارا
وكـأنـنا.. وكـأنـنا.. وكـأننا
صـرنا عـلى دين اليهود غيارى!
مـدّ الـقريب يـداً لغاصب أرضه
أمّـا الـبعيد فـقد حـباه مـزارا!
زمـن! يـنيب بـه الكبار صغارا
كـي يُـرجعوا شـرفاً لنا وذمارا!
أمّـا الأسـنة والـسيوف وخـيلنا
فـلقد أنـابت فـي الوغى أحجارا!
زمـن! يـصير الـجبن فيه بطولة
والـعار مـجداً والـكرامة عـارا!
زمـن! تـبيع بـه الـسياسة أمّـة
والـقيد يـصبح في الخنوع سوارا
تـخشى مـن الموت الجميل شهادة
ونـكاد نـحسب شـوك ذلّ غارا!
نـعدو لـنرتشف السراب ونستقي
ضـرع الـهجير ونـأنف الأنهارا!
فـعلام هـاتيك الـجموع استشهدت
إن كــان قـائدها أقـام حـوارا؟
سـقط الـقناع عـن القناع فلم تعدْ
تـلـك الـبيارق تـلفتُ الأنـظارا
ربّـاه قـد شـلّ الـيسار يـميننا
ويـمـيننا ربّــاه شـلّ يـسارا!
عَـطُلَتْ سـواعدنا وأوهـن عزمنا
خـدرٌ وأدمـنت الـخيول خـوارا
ولـقد نـمجّد فـي الـسياسة فاجراً
بـاسم الـنضال ونـشتم الأبرارا!
حـتّام نـلقي الـلوم فـي أعـدائنا
إن كـان صـرح جـهادنا منهارا؟
ياقدس قد رخص النضال وأرخصت
شـهب المناصب باسمك الأسعارا!
يـاقدس قـد بـاعوك سرّاً فاسألي
طـابا» عـساها تكشف الأسرارا!
يـاقدس مـا خـان الجهاد.. وإنما
خـان الـذي بـاسم الجهاد تبارى!
أسرى به «الكرسيّ» نحو «كنيست
سـرّاً وبـايع بـاسمنا الأحـبارا!
لا تـأمـلي بـالـلائمين عـدوّنـا نـصـراً، ولا بـعـدونا إيـثـارا

 

التوقيع

،
،
،
"﴿‏سبْحَانَ اللَّه، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ، وَلا إِلَهَ إِلا اللَّهُ، وَاللَّه أَكْبَرُ﴾"

نوف سعود غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-30-2014, 11:46 AM   #10
نوف سعود
( كاتبة )

افتراضي


،

أربعة أرغفة من تنور القلب


،
( الى الشاعرة الروائية الأسترالية إيفا ساليز الشاهرة سيف يراعها بوجه
الظلم والضغينة ذودا عن المحبة وجمال الحق في كل مكان )

...

عاريةٌ إلا من الحبِ
ومن مَلاءَةِ اليقين ْ
سَلّتْ على ليلِ الطواغيت
حسامَ صُبحِها
ذائدةً عن شرفِ الأنهارِ في عالمنا
وعن عفافِ الطين ْ
باسم العصافير التي
أعلنتْ الحربَ على الصيّادِ
والسِكّينْ

*****

حين يكون الكأسُ فارغاً
وحين يفرغُ البستانُ من ظلالِهِ
وتفرغُ الساعةُ من قهقهةِ الثواني …
وحين تخلو روضةُ السطورِ
من زنابقِ المعاني :
أملأُها بكوثر الأماني
وبالتسابيحِ التي
تفيضُ من قلبي على لساني

*****

بنيتُ في خيال
مِئذنةًً
وملعباً طفلاً ..
وطرّزتُ الصحارى بالينابيعِ التي تجولُ
في غاباتِ برتقالِِ …
وعندما غفوتُ تحتَ شُرفةِ ابتهالي
شعرتُ أن خيمتي حديقةٌ
وأنني سحابةٌ
تزخُّ في بريّةِ الوحشةِ
أمطاراً من الظِلالِ

*****

رسمتُ بالإشارهْ
أُرجوحةً …
نَسَجْتُ للكوّةِ في الجدارِ
من هُدبِ المُنى ستارهْ
وقبلَ أن أنامَ في كوخي على وسادةٍ حجارهْ
دوّنتُ في دفترِ عمري هذه العبارهْ :
كلُّ أمريءٍ
يمكنهُ أن يعقدَ الألفةَ
بين الماءِ والنار ِ
وأن يصنعَ من دَيجورِهِ نهارَه

*****

يحيى السماوي ..

 

نوف سعود غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-30-2014, 03:06 PM   #11
فاطمة الحمزاوي
( شاعره و كاتبة )

الصورة الرمزية فاطمة الحمزاوي

 






 

 مواضيع العضو
 
0 ثرثرة بعد منتصف الصمت...
0 إياي..
0 خيوط...
0 مشاهد...

معدل تقييم المستوى: 12

فاطمة الحمزاوي سوف تصبح مشهورا في وقت قريب بما فيه الكفايةفاطمة الحمزاوي سوف تصبح مشهورا في وقت قريب بما فيه الكفاية

افتراضي


دوخني هذا الجمال

 

فاطمة الحمزاوي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-06-2014, 11:21 PM   #12
نوف سعود
( كاتبة )

افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمة الحمزاوي مشاهدة المشاركة
دوخني هذا الجمال
،
وجمالِك اسدلَ عليه النُّور .. نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

 

نوف سعود غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-19-2014, 03:10 PM   #13
نوف سعود
( كاتبة )

الصورة الرمزية نوف سعود

 






 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 93

نوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعة

افتراضي


صوتك مزماري

،
دجَّنَ أفعى الحزنِ في حديقتي

فأغتسلتْ بالعطرِ أزهاري . .

صوتُكِ يا أنيستي

حَبْلٌ من النور

نشرت فوقه قميصَ أسراري . . .

وصفحةٌ ضوئيةٌ

كتبتُ في سطورها أَعَفَّ أشعاري . . .

وبُرْدَةٌ عشبيةٌ

تَدَثَّر القلبُ بها

فلم يَعُدْ يخافُ من بردٍ وإعصارِ . .

صوتُك صار ملمحاً مني

فما سمعتُهُ

إلا وأضْحَتْ غيمةً من ألقٍ داري

يُثْملني من دونما خطيئةٍ

فيسكرُ الصحو على نافذتي

يزرعني ترتيلةً في حقلِ قيثاري . . .

صوتك كان أوَّلَ الماشينَ

في جنازة اليأسِ الذي

أَثْكلَ مشواري . . .

وأوّلُ المسافرين بيْ إلى

ممالكِ الريحانِ والغارِ. . .

هَذَّبَني . . .

أقامَ جِسرَ أُلفةٍ بين فراشاتي

وبين الريحِ والنارِ . . .

زُخّي على مسامعي لحونك العذراءَ

كي تنبضَ أوتاري . . .

عشرةُ أعوامٍ

وما زلتُ على بابِ هواكِ صائماً

متى إذن موعدُ إفطاري؟

عشرةُ أعوامٍ

وما زلتُ على تلَّةِ عمري ساهراً

مرتقباً

هلال وجهِكِ الذي لوَّنَ أفكاري . . .

بالماءِ والنارِ . .

عشرةُ أعوامٍ

وما مرَّ على بَريَّتي موسمُ أمطارِ . .

وها أنا

أحفر بالأضلاع وادي الشوقِ

علَّ صخرةً تزفُّ ليْ

بشارة النبعِ لأشجاري

 

التوقيع

،
،
،
"﴿‏سبْحَانَ اللَّه، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ، وَلا إِلَهَ إِلا اللَّهُ، وَاللَّه أَكْبَرُ﴾"

نوف سعود غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-25-2014, 09:42 PM   #14
نوف سعود
( كاتبة )

الصورة الرمزية نوف سعود

 






 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 93

نوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعةنوف سعود لديها سمعة وراء السمعة

افتراضي


آيات الأخرس :

،

مَنْ تُسْمِعينَ ؟ جميعُهم أمواتُ

أيُصيخ سَمْعـًا للجهادِ رُفاتُ ؟

مَنْ تُسْمِعينَ ؟ وهل تُعيدُ لجـِـيفةٍ

نـَبْضـًا وَكِـبْرَ كرامةٍ أصواتُ ؟

أمْ أنتِ صَـدّقـْتِ الخطابات التي

فـَقـَدَتْ معانيها بها الكلماتُ ؟

عـَرَبٌ إذا نـَطـَقوا .. وإن فـَعلوا فما

لهمو سوى خـُبـْثِ اليهودِ سِماتُ

بَعْـضٌ" تـَوارَثَ عن أبيهِ خيانة ً

أنِفـَتْ عفونة َ قـَيْحِها السوءاتُ

ولبعضهم طـَبْعُ الخِرافِ : إذا رأتْ

عَلفـًا تـَميلُ بها لهُ الخطـَواتُ

باع العقيدة َ والعروبة َ وارتضى

دينـًا رسولُ حِـجاهُ "دولاراتُ"

هم والخطيئة ُ تـَوْأمٌ لضلالةٍ

أيجيءُ من رَحِم ِ الضلال ِ تـُقاة ُ ؟

قد أوْغلوا في المخزياتِ فـَخُضِّـبَتْ

بدمائِنا ولظى الجحيم ِ حياة ُ!

لا غـَرْوَ لو أنَّ العروبة َ نـَكـّسَتْ

رأسـًا- بهم- واسْتـَشـْرَتِ الظـُلـُماتُ

هم صانعو مأساتِـنا فـَبـَقاؤهـُمْ

ما طالَ لولا هذهِ المأساة ُ!

ما زال عصرُ الجاهليةِ ماثِلا ً

فالمال "عـُزّى" والكراسي "لاة ُ"

نـَذروا لأجلِهما الشعوبَ رخيصة ً

لهما يُقام الذِكـْرُ والصَلـَوات ُ

ما بينـَهم والقانتينَ قـَطيعة ٌ

وَثــَنِـيّـة ُ .. والمارقينَ صِلات ٌ

آيات ُ دَعـْكِ من استثارةِ قادةٍ ..

أصلُ البلاءِ القادَة ُ "السادات ُ" !

واسْـتصرِخي أحفادَ "عروة َ" إنهم

لشهامةٍ ومروءةٍ آياتُ

آيات ُ ما عاد الكـُماة ُ دريئة ً

للقانتاتِ إذا اسْـتـَبـَدَّ غـُزاة ُ

باتوا يُنيبون الصغارَ إذا دجى

خـَطـْبُ وأسْـرَفَ في الدماءِ عـُتاة ُ

أبطالُ- لكنْ في الخطابةِ ... جَـيْـشُهُم

قـَلمٌ وسودُ صحائفٍ وَدَواة ُ

هم في الوعودِ أئِمـَّـة ٌ ... لكنـَّهم

إنْ حانَ وقتُ العزم ِ "حاخاماتُ" !

خُصِِيـَتْ كرامَـتـُهُم فلم يُعْرَفْ لهمْ

ثأرٌ إذا ما دِيْسـَتِ الحُرُماتُ

فهمو إذا تُغزى البلادُ أرانبٌ

وإذا تـَحَـرَّكتِ الشعوبُ طغاة ُ

آياتُ واسْتـَوَتِ الفضيلة ُ والخـَنا

باسم السلام .. ويَقْـظـَة ٌ وسُبات ٌ

لِمَن الجيوشُ تـناسَلـَتْ أعدادُها

حتى لقد ضاقَـتْ بها الثـَكـَناتُ ؟

يقتاتُ من خبزِ الجياع ِ حديدُها

ومن الأباةِ رصاصُها يقتاتُ

أفدي لِنـَعْلَـيْكِ الجيوشَ يُخيفـُها

زَحْـفٌ وَتُوهِـنُ عَزْمَها الشـَّهَواتُ

خُلِقوا لنار الدُنـْيـَيـَن ... وَفَـتـَّحَتْ

أبوابَها- لمثيلِكِ- الجنّاتُ

"لا يسلمُ الشرفُ الرفيعُ من الأذى"

حتى يُطاحَ القادة ُ الشـُّبُهاتُ

 

التوقيع

،
،
،
"﴿‏سبْحَانَ اللَّه، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ، وَلا إِلَهَ إِلا اللَّهُ، وَاللَّه أَكْبَرُ﴾"

نوف سعود غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-11-2015, 01:28 AM   #15
نوف سعود
( كاتبة )

افتراضي


،
تواقيع بالنبض

؛
؛

ـ 1 ـ

صغير ٌ ـ كالبرتقالة ِ ـ قلبي

لكنه

يَسَعُ العالمَ كلَه ُ.

ـ 2 ـ

أنتِ لستِ شمسا ً

وأنا لستُ زهرةَ دَوّار ِ الشمس ِ

لماذا إذنْ لا يتجهُ قلبي

إلآ نحوك ؟

ـ 3 ـ

لقد رميتُ قوسي وسِهامي

رافعا وجهي راية استسلام

فكوني المشنقةََ التي ترفعُني الى السماء

أو

القيدَ الذي يشدُّني الى الأرض

ـ 4 ـ

قلبي

له حجرتان ِ

لكنه لايتّسعُ إلآ لحبيبة واحدة

ـ 5 ـ

بين احتضاري في غيابك

وانبعاثي في حضورك :

أتدلى مشنوقاً بحبل أسئلتي

مُحَدقا ًبغد ٍ مضى

وبالأمس الذي لم يأت ِ بعد ُ

ـ 6 ـ

أكلّ هذه السنين العجاف ...

الهجير ...الحرائق ...

معسكراتُ اللجوء... المنافي

وقلبي لمّا يزل ْ أعمقَ خضرة ً

من كل ّ بساتين الدنيا ؟

ـ 7 ـ

جنون ُ قلبي

الدليل ُ

على سلامة ِ عقلي

ـ 8 ـ

قبل َ كُلَ لقاء

قلبي يتبرّج ُ لك ِ

يُكحّلُ بالدفءِ أجفان َ نَبْضهِ

ويُخضّبُ دمَهُ بحِنّاءِ الحنين...

ماؤكِ ـ لا ترابي

أعْشَبَ حقولَ أبجديّتي...

كيف تَلِدُ الدُنيا قارات ٍ جديدة ً

ما لم يحتضنُ عشّك ِ عصفوري ؟

ـ 9 ـ

أيتُها البعيدة ُ كقلبي عن يدي

القريبة ُ كالشمس ِ من عينيّ

لِنُقِمْ مملكة القناعةِ

فأبايعك مليكةً

في أقاليم ِ جنوني

ـ 10 ـ

الدينُ محبّة ...

المحبّة ُ دين ٌ...هما شفتان ِ لفم ٍ واحد ...

أثمّة ُ نهر ٌ بضفة ٍ واحدة ؟

ـ 11 ـ

بعيدا ً بعيدا ً رميتُك ِ...

لا في لُجّة ِ بحر ٍ أو متاهة ِ غابة

إنّما

في أعماق قلبي ...

هَبْك ِ ستَهْربين َ منه...

ولكنْ

من أين لك القدرة ُ

على اجتياز ِ قُضبان ِ ضلوعي ؟

ـ12 ـ

كلّ ضغائن ِ العالم ِ

أضعفُ من أن تهزمَ

قلبين ِ مُتَحابّين

ـ13 ـ

الحبّ والوطن ُ توأمان ِ سياميّان...

متشابهان...

باستثناء أنّ للوطن ِ حدودا ً

ولا حدودَ للحب

ـ 14 ـ

الوطن ُ جسد

الحبّ روح...

باتحادهما يتشكل قوسُ قُزَح ِ المواطنة..

ـ 15 ـ

ما لي والفانوس السحري ؟

لا حاجة بي للمارد

ما دمت بقلبي ...

ـ 16 ـ

قبلَ أنْ تسكنيه

لم أكنْ أعرف ُ

أنّ لقلبي

قلبا ً

ـ 17 ـ

حين عَذبَني وطني

قتلتُه ُودفنْته ُ في قلبي...

أين سأدفن ٌ قلبي

حين تجف ّ سواقي النبض ؟

ـ 18 ـ

لن أحترمَ سيولي

إنْ لم تتلاشَ في واديك...

أنا وأنتِ عقربا ساعة ِ العشق

في اللا زمن

ـ 19 ـ

هل أنت دُمية ٌ وأنا طفل ؟

ما غفوت ُ

إلآ وأنا مُطبِق ٌ أجفاني عليك

ـ 20 ـ

ذات دُعاءٍ صرختْ روحي :

اللهمّ أعْطِني قلبا لا يعرف الحب ّ

واغفر لي لو جنحت ...

فالقلب ُ الذي لايعرف ُ الحب ّ

لن يعرفَ العبادة

 

التوقيع

،
،
،
"﴿‏سبْحَانَ اللَّه، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ، وَلا إِلَهَ إِلا اللَّهُ، وَاللَّه أَكْبَرُ﴾"

نوف سعود غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
على ضفاف نهر الأدب ، كتاب جديد للأديب سهيل عيساوي سهيل عيساوي أبعاد الإعلام 6 08-04-2013 08:19 PM
حرف جديد محمود السيد أبعاد العام 16 04-06-2013 03:32 AM
ضوء شعر د. يحيى عبد العظيم د. يحيى عبدالعظيم أبعاد الشعر الفصيح 6 01-08-2012 02:26 PM
د. يحيى عبدالعظيم بعداً جديداً عبدالإله المالك أبعاد العام 12 11-29-2011 11:46 AM


الساعة الآن 09:10 PM

الآراء المنشورة في هذا المنتدى لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الإدارة

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.