وَطَنٌ مِنْ ضًيَاع ! - منتديات أبعاد أدبية
 

آخر المواضيع

         :: لماذا لا تستجاب الدعوة (آخر رد :عبدالله بن سعد السهلي)       :: تعال واكتب حالتك/لحظتك شعراً ..! (آخر رد :عبدالله الجودي)       :: أحبك بحدودك الأربعة(للحكم) (آخر رد :الحكم السيد السوهاجى)       :: تغريدات شعراء وشاعرات أبعاد /تويتر (آخر رد :عبدالله صلال العساف)       :: ♥♥كن جنّتي♥♥ (آخر رد :بنت المها)       :: لباك (آخر رد :بَلْقِيسْ الْرَشِيدِي)       :: يا شموسي بأي أمر تبوحي..؟ (آخر رد :بنت المها)       :: الربيع الذي رحل باكراً ! (آخر رد :بَلْقِيسْ الْرَشِيدِي)       :: [ سلاسِل أحَاديثَ , معَ القهُوه ] (آخر رد :نوف سعود)       :: **ابواب قلبي ** (آخر رد :محمد علي الثوعي)      

العودة   منتديات أبعاد أدبية > المنتديات الأدبية > أبعاد النثر الأدبي

أبعاد النثر الأدبي بِالْلُغَةِ ، لا يُتَرْجِمُ أرْوَاحُنَا سِوَانَا .

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-11-2012, 02:55 PM   #1
بَصِيْص
( شاعرة وكاتبة )

الصورة الرمزية بَصِيْص

 






 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 0

بَصِيْص غير متواجد حاليا

افتراضي وَطَنٌ مِنْ ضًيَاع !


-

وطنٌ من ضيَاع !



وكل شيء في أرجاء هَذا الوطن مملوء بهواءٍ من حنين، والأرصفةُ ذكرياتٌ لا يعبرها إلا البؤساء
وعربيد في آخر الشارع يترأس حانةً من حزن ، يستقبل الجرحى سُكارى للتيه
يُرشدهُم وابتسامته الصّفراء تُخبرهم أنّ المَزيد من الألم سيوافيهم حال الدّخول ..
خُطىً ثقيلة تعبر بعَرجٍ إلى حيثُ اللافرار ، إلى ظلام بلا أمل
إلى ارتطام كؤوس العابرات أرضًا ، إلى أرضٍ لم تحوِ إلا الفقد و الشّوق و شيء يشبه المَوت
يرتمي بقايا العُشّاق على كراسيّ الحانة ، يعلو الصّراخ، يبدأ البكاء معزوفة لـ ترقص القلوب تردد النّشيد الحزين أن " متنا فلم نمت" !
وخلف تلك الكَومة من الضيّاع ، ضوء ضئيل ، لا يشمل إلا المُلقون على كاهل الجُدران في أيديهم جُعُب من المَاضي ، وشيء من الخُذل
وكمّ من الحُزن يرتشفونه قليلا فيُذهبُ الأمل ليحتلّ الفشل و .. الرّحيل إلى ديارٍ من شتات !

طفلٌ يجوب شوارع الوطن بيديه قلم وورقة يبحثُ عن مُعلمٍ يُعلّمه الألف باء ، ليقع بيد الطّاعن حُزنا فيعلّمه الألم بُكاء !
سَماء الوَطن مملوءة بالجفَاف وَ شيء منحوت في صدور الغيم يهوي الأحلام إلى أصحابها ويُمطر المستحيل ، يرمي الحزن في وجوه أصحابه أن كفاكم تيهًا !
ولا مُجيب لداعي الأمل ، وذاك الصّغير المُتمرّد بحثًا عن درسٍ ينتشله من هذا الضيّاع ، وجميع الدّروس حوله ولم يعِ !!

وردة على جانب الطّريق الرّمادي ، مُتّسمة بالذبول رُغم ذلك تحفظ لونها كي تموت بسلام وَ تسقط ..
ورأسُ طفلة مُمزقة الملابس رثّة الهندام لا يُجمّلها إلا ابتسامة صغيرة ، تقطف الوردة وتركض لهوًا ، لتُهديها الهواء ، ويدعسها رجل مُسنٌ عابر ثم يَرميها بعكّازه إلى بعيد عن مساره..
وكأن الأحلام لَم تُبنَ إلا على المُستحيل ، سُلبت ألوانها لتُحاط بهالة اللاحدوث ، وكأن كُلّ شي ملحوق بسخرية المستحيل، ولا مُستحيل إن استبشرنا أملا !
وقاعٌ من المَطر ، ملوّث بالإحباط ، يُغنّي بجانبه رجلٌ أنقذ تلك الوردة الميتة من بين يدي عجوز تنفض عنها أغبرة الشّارع وأقدام المَارّة ، يُخبر الحي بصوتِه أن الضياع يستعمر الوطَن !
يلتقط في كفّيه قطرات المَطر ويرجو أن تُغاث تلك القلوب الواهنة بِسُقيا طُهر تغسل أوجاعها ، يحمل المطر في كفّيه يُهديه طفل الحنين ويمشي ببطء إلى حيثُ لا يعلم !
أملٌ عابر يجوب الشوارع يُضمّد تلك الأرواح يُلقي ابتساماته ، يلوّح للمرضى، يُساعد الأطفال ، ويُقتل برصاصة أحدهم !
يحتضر مُعاتبًا ، ويعد الجَميع أنّ لـ ابنه عَودة فـ انتظروه !

.. [نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة] ..

 

التوقيع

* للثَرثَرة أقطِنُ تُويْتَر.، نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
https://twitter.com/#!/b9e9

*أردف الاستفهَام جَوابا.،نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
http://ask.fm/b9e9

*أكرمني رأيًا.،نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
http://sayat.me/b9e9

بَصِيْص غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-11-2012, 03:33 PM   #2
إبراهيم الشتوي
مشرف أبعاد النقد

افتراضي


بَصِيْص ..
وحضور سردي جميل يشعل المدى وينتظر الصدى ويبحث عن الندى ..
يتكئ هذا النص السردي على التشخيص ولانزياح اللغوي لدفع الدلالةإلى أعلى أفقها التصويري ، وكان لتراسل الحواس دورمهم لشحن ذهن المتلقي والتحليق في فاء الفكره ..

القديرة ...بَصِيْص
حضوركِ حبور وتواجدكِ نور ..
مرحبا بكِ في أبعاد ومرحبا بالوعي الذي يسكنكِ ..

وهنا بعض الضوء الذي تركته لنا.. بَصِيْص في هذا النص :


-هواءٍ من حنين، والأرصفةُ ذكرياتٌ لا يعبرها إلا البؤساء

-حانةً من حزن ، يستقبل الجرحى سُكارى للتيه

-ابتسامته الصّفراء تُخبرهم أنّ المَزيد من الألم سيوافيهم حال الدّخول

-يرتمي بقايا العُشّاق على كراسيّ الحانة ، يعلو الصّراخ، يبدأ البكاء معزوفة لـ ترقص القلوب تردد النّشيد الحزين أن " متنا فلم نمت" !

-لكَومة من الضيّاع ، ضوء ضئيل ، لا يشمل إلا المُلقون على كاهل الجُدران في أيديهم جُعُب من المَاضي ، وشيء من الخُذل ديارٍ من شتات !
-سَماء الوَطن مملوءة بالجفَاف وَ شيء منحوت في صدور الغيم يهوي الأحلام إلى أصحابها ويُمطر المستحيل ، يرمي الحزن في وجوه أصحابه أن كفاكم تيهًا

وردة على جانب الطّريق الرّمادي ، مُتّسمة بالذبول رُغم ذلك تحفظ لونها كي تموت بسلام وَ تسقط ..

-وكأن الأحلام لَم تُبنَ إلا على المُستحيل ، سُلبت ألوانها لتُحاط بهالة اللاحدوث ، وكأن كُلّ شي ملحوق بسخرية المستحيل، ولا مُستحيل إن استبشرنا أملا

- ملوّث بالإحباط

-طفل الحنين
-أملٌ عابر يجوب الشوارع يُضمّد تلك الأرواح يُلقي ابتساماته ، يلوّح للمرضى، يُساعد الأطفال ، ويُقتل برصاصة أحدهم !

 

التوقيع

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الآن كتاب " مسارب ضوء البدر" في مكتبة : جرير-العبيكان-الشقري - الوطنية .
twitter:@ibrahim_alshtwi

http://www.facebook.com/MsarbAlbdr

إبراهيم الشتوي متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 07-11-2012, 03:53 PM   #3
عبدالإله المالك
إشراف عام

افتراضي


هنا يُضاهي النثرُ الشعرَ ..!

يكادُ الشعرُ يغارُ من النثر ِ
في مثل حالة هذا النص المتموسق أمامنا
زهوًا وخيلاءً

بوحًا وارتواءً

لغةُ النَّصِّ فارهةٌ باذخةٌ ..
وبنيانهُ مرصوصٌ محبوكٌ ومسبوكٌ يكتبُ بماءِ الذهبِ ..
وليس في ذلك من عجب ..

تحية لقطعةِ أدبيةٍ فنيةٍ كهذه ...

وتحية للكاتبة الشاعرة بصيص

 

التوقيع

دعوةٌ لزيارةِ بُحُورِ الشِّعرِ الفصيحِ وتبيانِ عروضِهَا في أبعادِ عَرُوْضِيَّة.. للدخول عبر هذا الرابط:

http://www.ab33ad.com/vb/forumdispla...aysprune=&f=29


غَـنَّـيْـتُ بِالسِّـفْـرِ المُـخَـبَّأ مَرَّةً

فكَأنَّنِيْ تَحْتَ القرَارِ مَـحَـارَة ٌ..

وَأنَا المُـضَـمَّـخُ بالوُعُوْدِ وعِطرِهَا ..

مُــتَـنَاثِـرٌ مِـثلَ الحُــطَام ِ ببَحْرِهَا..

وَمُــسَافِرٌ فِيْ فُـلْـكِـهَا المَـشْـحُـوْن ِ
@abdulilahmalik

عبدالإله المالك غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-11-2012, 04:46 PM   #4
علي آل لبّاد العنزي
( حبر الأمس )

الصورة الرمزية علي آل لبّاد العنزي

 






 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 3

علي آل لبّاد العنزي غير متواجد حاليا

افتراضي





الكتابة هنا لم تكن بتلك الكتابة العميقة وكفى ، بل كانت تتعدى هذا كله .
والسبب يعود إلى ماندعوه بـ ( النفس الطويل ) وهو أن تبقى الصورة متواصلة معلقة بذهن القارئ حتى يصل إلى الختام المفتوح .
والختام المفتوح هي خاتمة النص التي كانت تحمل نبراسا يسكن فِكر الكاتبة .



طفلٌ يجوب شوارع الوطن بيديه قلم وورقة يبحثُ عن مُعلمٍ يُعلّمه الألف باء ، ليقع بيد الطّاعن حُزنا فيعلّمه الألم بُكاء !

ورأسُ طفلة مُمزقة الملابس رثّة الهندام لا يُجمّلها إلا ابتسامة صغيرة ، تقطف الوردة وتركض لهوًا ، لتُهديها الهواء ، ويدعسها رجل مُسنٌ عابر ثم يَرميها بعكّازه إلى بعيد عن مساره..

أملٌ عابر يجوب الشوارع يُضمّد تلك الأرواح يُلقي ابتساماته ، يلوّح للمرضى، يُساعد الأطفال ، ويُقتل برصاصة أحدهم !
يحتضر مُعاتبًا ، ويعد الجَميع أنّ لـ ابنه عَودة فـ انتظروه !


.

احتراماتي

 

التوقيع

دون نروي لحن عين

علي آل لبّاد العنزي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-12-2012, 12:08 AM   #5
نادرة عبدالحي
مشرفة أبعاد النثر الأدبي

افتراضي


شاعرتنا بصيص
مكتملة هي لوحتكَ يا عزيزتي
هنا عدة حالات ووجوه أطلت كل منهم حمل قضية ما تعنيهِ تُرافقة
البحر يملك الكثير من الحالات تراهُ هائج هادئ وإلهامكِ كان تؤامهُ
باقة من زهور النسرين لحضرتكِ
كوني بالقرب

 

التوقيع


والناس أوطان حين نعشقهم
فيا وطني الإنسان سأتنفسك عشقا وأحياكَ عشقا
فإمنحني حق المواطنة

أحمد الخالد

نادرة عبدالحي متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 07-12-2012, 09:43 AM   #6
منتهى القريش
( شاعرة وكاتبة )

الصورة الرمزية منتهى القريش

 






 

 مواضيع العضو
 
0 جئت فكرة
0 ومات ..
0 لا ترحل
0 أُنثى

معدل تقييم المستوى: 12

منتهى القريش سوف تصبح مشهورا في وقت قريب بما فيه الكفاية

افتراضي


بصيص

راق لي بوحك و.. جداً ..

لسماء قلبك الأمل ..

وكل الود ..

 

التوقيع

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
يا أبعادي
حبك يـ السكن بالروح
أبد ما اظنه شي عادي
أحبك كلمه أكتبها
بحبر القلب
على أوراق ميلادي
اشكثر أعشق حروف اسمك
دعا يحرسني من كل عين
مهما كثروا حسادي

منتهى القريش غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-12-2012, 01:16 PM   #7
علي آل علي
( كاتب )

الصورة الرمزية علي آل علي

 







 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 3

علي آل علي غير متواجد حاليا

افتراضي


اقتباس:
طفلٌ يجوب شوارع الوطن بيديه قلم وورقة يبحثُ عن مُعلمٍ يُعلّمه الألف باء ، ليقع بيد الطّاعن حُزنا فيعلّمه الألم بُكاء !
أي بصيص أتى هنا ! إنه زمرد وياقوت وكفى !!

 

علي آل علي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-12-2012, 04:07 PM   #8
حصه الحديثي
( كاتبة )

الصورة الرمزية حصه الحديثي

 







 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 3

حصه الحديثي غير متواجد حاليا

افتراضي نص اكثر من رائع


ولا مُجيب لداعي الأمل ,,, جملة استوقفتني كثيرا
بوركتِ يا مبدعه

 

حصه الحديثي غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عبدالإله المالك ضيفاً على عرعر اليوم المنبر أبعاد الإعلام 7 02-08-2012 11:43 PM
قطرة وراء قطرة عبدالعزيز الرميحي أبعاد الشعر الشعبي 9 01-26-2012 08:34 AM
..[ ثمة شيءٌ يُعربد ] ..! فَجرْ العسَكرْ أبعاد النثر الأدبي 14 01-05-2012 12:09 PM
/.!؟./ " إبرة في كومة قش." /.!؟./ رمال أبعاد الهدوء 29 10-29-2011 10:23 AM
[ صـار عـــــادي ] ~ نوف سعود أبعاد المقال 16 09-27-2011 08:05 AM

 RSS 2.0 XML MAP HTML


الساعة الآن 12:15 AM

الآراء المنشورة في هذا المنتدى لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الإدارة

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.