سارية اللئــــام - منتديات أبعاد أدبية
 
آخر المشاركات
علمتني الحياة .... !! (الكاتـب : د. منال عبدالرحمن - آخر مشاركة : إبراهيم بن نزّال - مشاركات : 1161 - )           »          نفس يعقــوب .. مصافحة بعد غياب (الكاتـب : ناصر آل مداوي - مشاركات : 0 - )           »          صورة أعجبتني (الكاتـب : نادرة عبدالحي - آخر مشاركة : مساعد الحربي - مشاركات : 887 - )           »          تخيل ( (الكاتـب : يوسف الذيابي - آخر مشاركة : سيرين - مشاركات : 209 - )           »          مقولة ورأي .. !! (الكاتـب : سيرين - مشاركات : 1998 - )           »          سقيا الحنايا من كؤوس المحابر (الكاتـب : سيرين - مشاركات : 5327 - )           »          [ فَضْفَضَة ] (الكاتـب : قايـد الحربي - آخر مشاركة : سيرين - مشاركات : 70944 - )           »          كُلُ الحِكَآيَةِ ,’ (الكاتـب : هدب - آخر مشاركة : سيرين - مشاركات : 2137 - )           »          مرافئ الذائقة ..! (الكاتـب : الشعر الشعبي - آخر مشاركة : مساعد الحربي - مشاركات : 397 - )           »          ادمان .. (الكاتـب : د. فريد ابراهيم - مشاركات : 19 - )


العودة   منتديات أبعاد أدبية > المنتديات الأدبية > أبعاد المقال

أبعاد المقال لِكُلّ مَقَالٍ مَقَامٌ وَ حِوَارْ .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-19-2016, 07:50 PM   #1
سيرين

(كاتبة)
مشرفة أبعاد المقال

الصورة الرمزية سيرين

 







 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 12526

سيرين لديها سمعة وراء السمعةسيرين لديها سمعة وراء السمعةسيرين لديها سمعة وراء السمعةسيرين لديها سمعة وراء السمعةسيرين لديها سمعة وراء السمعةسيرين لديها سمعة وراء السمعةسيرين لديها سمعة وراء السمعةسيرين لديها سمعة وراء السمعةسيرين لديها سمعة وراء السمعةسيرين لديها سمعة وراء السمعةسيرين لديها سمعة وراء السمعة


مـجـمـوع الأوسـمـة: 1

وسام التميز ابعاد



افتراضي سارية اللئــــام


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

بصفتي آخر ثوري مجنون
اتقدم اليكم بصحيفة كاملة من حساباتي ورصيدي
لم يبق من شيوعيتي
سوى قميص أحمر وقلم أخضر وعلبة سجائر حمراء بنكهة أمريكية فاخرة
لم يبق من عروبتي
سوى " عم صباحاََ " وعليكم السلام بينهما غصن زيتون مهجور الحمام
لم يبق من فلسطينيتي
سوى ليلة صيف ونزف اطفال الحجارة الغير معلن في كل لحظة
لم يبق من لبنانيتي
سوى رأس أبيض من الثلج ونفس خضراء
لم يبق من صنعاء
سوى صوت دافي وطبقة البرجوازية وصراعها المحتدم مع القبائل
لم يبق من العائلة
سواى جداََ وأباََ وزوجاََ وولداََ وبلا سلالة
لم يبق من الليل
سوى هذا الفنجان من القهوة دون سكر وسواد لونه لي
لم يبق من الحب
سوى شمعة في مهب الريح ولا ريح في الأفق
لم يبق من الثوري
سوى دولار يرفرف علي سارية اللئام
لم يبق مني
سوى هذا المنشر من الغسيل لكل جيران العالم
وشكراََ
بأي مبرر يتنفسوا حريتي
حتى يشهق موتي ميلاده ويدون صوتي بسجلات القهر والهزيمة
من أجاز لنفسه أن يتسلل الي أرضي ويعبث في سرد تاريخها
من أباح لهم دمي وجسدي فوق موائدهم وليمة شهية يتقاسموها
ربما ماتت العزيمة قبل الآوان ولم تجد لنفسها متسعاََ في معترك الحياة
أصبحت وصايا اللحظة الحاسمة قول نعم لمن اراد الحياة ليشاركهم لعبتهم القذرة
صار الدمار عنوان برفقة الفساد للعملاء والمرتزقة
صار الصراع والبقاء للأقوى بعدما ماتت الانسانية في غاباتهم
نكسوا أعلامك الوطنية واستطعموا مأساتكم في فخاخ غاياتهم
صارت العزة والصمود أغلى أرصدتي ومنجم أحلامي
سوف تمنحني النصر القادم ورحيق الحياة المفقود وما لنا من حقوق بها مشروعة
لن تُسلب حصصنا بعد اليوم ومكاسبنا التى صنعناها بجهدنا وأرث أجدادتا
دعونا نصطف في وجه من اعلنوا افلاسنا ودمروا مجدنا
دعونا نكتنز مزيداََ من التحدي والتفوق العلمي
دعونا نسقط لافتات التآمر ومانشيتاته التي تحقق مآربه وتشرد أجيالنا
لا تدعوا أوطانكم محل لتسويق سطوهم وسطوتهم لترهيب أمنكم
واردعوا بغضبكم من حدد لكم عمر افتراضي أنتهت صلاحيته من زمن
افيقوا يرحمكم الله
أنهم يتبادلون التهاني يوم سقوط أوطانكم ويجعلوه اليوم الوطني له !!
يوم القتل الجماعي وسبي النساء وضياع مقدرات الأوطان
كم أزدحمت السماء بالبكاء وغمر بياضها الإنكسار تنديداََ
كن علي حافة الهاوية فارس جسور العبور قبل أن تتلاشى وتصبح صفراََ
واجه العاصفة لتبقى أسم جدير بالتوقيع في سجلات الفتح المجيد

19 _ 9 _ 2016

\..نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

 

التوقيع

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سيرين متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 09-19-2016, 07:56 PM   #2
محمود الجندي
( كاتب )

افتراضي



نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


تحية المساء من نورس النيل
لهذا الكيان الشامخ العظيم
حتى عودة تليق بهذا الحبر النفيس

 

التوقيع

محمود الجندي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-19-2016, 08:41 PM   #3
حسام الأمير
( كاتب )

الصورة الرمزية حسام الأمير

 






 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 1871

حسام الأمير لديها سمعة وراء السمعةحسام الأمير لديها سمعة وراء السمعةحسام الأمير لديها سمعة وراء السمعةحسام الأمير لديها سمعة وراء السمعةحسام الأمير لديها سمعة وراء السمعةحسام الأمير لديها سمعة وراء السمعةحسام الأمير لديها سمعة وراء السمعةحسام الأمير لديها سمعة وراء السمعةحسام الأمير لديها سمعة وراء السمعةحسام الأمير لديها سمعة وراء السمعةحسام الأمير لديها سمعة وراء السمعة

افتراضي


الأديبة المبدعة .. سيدة السطور والعطور .. سيرين
لله در حرفك الصادق الشفيف حين يصور لنا كيف غدا اللئام يتلاعبون بالبلاد والعباد و يسفكون دماء الحب والأخوة والدين و الوطن و يقتاتون على الظلم والظلام .. كنت هنا كالطبيب يحمل مبضعاً يشرح و يداوي و يبتر ورماً خبيثاً لابد من اجتثاثه
وما أجمل دعوتك و صرختك لنسمو بالوطن عن أن يكون سلعة تُباع أو غنيمة تُقتسم على موائد المجرمين و القتلة والمغتصبين ..
هاهنا أبدعت و أمطت اللثام عما يحاك لأوطاننا و تاريخنا و حضارتنا .. أحييك أيتها الحرة الأصيلة البهية الزكية ..
قوافل الشكر والامتنان تترا تسافر إليك أديبتنا الكبيرة .. تحاااااياي والياسمين

 

حسام الأمير غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-19-2016, 08:51 PM   #4
محمود الجندي
( كاتب )

افتراضي


افيقوا يرحمكم الله
أنهم يتبادلون التهاني يوم سقوط أوطانكم ويجعلوه اليوم الوطني له
يوم القتل الجماعي وسبي النساء وضياع مقدرات الأوطان
كم أزدحمت السماء بالبكاء وغمر بياضها الإنكسار تنديداََ
كن علي حافة الهاوية فارس جسور العبور قبل أن تتلاشى وتصبح صفراََ
واجه العاصفة لتبقى أسم جدير بالتوقيع في سجلات الفتح المجيد !


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


دعني أيها الحلم الشريد أترجلُ من على ظهر هواجسي
لأنزع عني خنجر الوجع المسموم الذي مزق أضلعي
ثم أغيب غارقاَ في تفاصيل هذا الوجه القبيح الذي طمس هويتي
و أعاد رسم تفاصيل تجاعيد وحدتي
حتى لا تأن الروح من تآكل غربتي
و قبل أن يعتريها مداد الصدأ من تساقط عناقيد فرحتي
و أجبني يا غصن الزيتون الذي تحتضنه أختي ميسون
كيف سأكتب عن دموع عصفور أمي المبتور
بحروف استوطنتها الهموم
و قصائد تاه فيها المضمون
والنظر إلى طرف عود الثقاب المشتعل في أعماق الليل المسجون
فـ أمتطي جوادا جامحاََ و أنا أحمل سارية ابني المذبوح
و أرحلُ بعيداً عن أنقاض بيتي المهجور
و كيف ألملمُ زجاج المشربية المنثور
خلف غبار الحوافر السابحة في فضاء صمت المكلوم!


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

بنت القمر
زهرة اللوتس الاديبة القديرة سيرين

هُنا ألبوم صور مخزي ستتناقله الأجيال عبر الأزمان
باتت جروحه الغائرة عصية على النسيان
و لها وقع الرصاص في الأحداق
فـ دقيقة حداد على إهدار كرامة الأوطان !
و لقلمكِ و محبرتك تنحني زهور المجد الشامخات

مرصعة بنجوم متلألئة و بأنواركِ المضيئة زاهيات
و تُنصب رايات الفخر على شُرفات قصركِ السامقات !

 

التوقيع

محمود الجندي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-19-2016, 11:19 PM   #5
رشاد العسال
( كاتب )

افتراضي


إلى أن أعود - إن قدر لي ذلك - سأضيف إلى هذه الرائعة النفيسة رائعة المفكر، والأديب، والشاعر الدكتور / عبدالعزيز المقالح، وأتمنى أن يكون هذا المتصفح الرائع متنفسا لمن يحب أن يتنفس الصعداء من خلاله، كيما لا نقضي إختناقا.

سيرين يا زهرة السماء ( أبهى الأنجم ).

هكذا يكون الحرف مضيئا، كالشمس، وإلا فلا.

إنحناءة.


(( الصمت عار

الخوف عار

من نحن

عشاق النهار

نحيا

نحب

نخاصم الاشباح

نحيا في انتظار

سنظل نحفر في الجدار

اما فتحنا ثغرة للنور

او متنا على وجه الجدار

لا يأس تدركه معاولنا

ولا ملل انكسار

ان اجدبت سحب الربيع

وفات في الصيف القطار

سحب الربيع ربيعنا

حبلى بامطار كثار

ولنا مع الجدب العقيم

محاولات واختبار

وغدا يكون الانتصار

وغدا يكون الانتصار ))

 

التوقيع








لا تلمس يداكِ مقابري،
ولا تطأ قدماكِ ثراها.









رشاد العسال غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-20-2016, 07:32 AM   #6
رشا عرابي

( شاعرة وكاتبة )
نائب إشراف عام

افتراضي


هنا،
يعلو صوت العروبة وإن بُتِرَت في غمار السّرد ساقاه
هنا زمجَر الإنسان في شتى بقاعِ الأرض المقهورة
هنا حيث لا يكون ولا هدوء ولا انحناء
حيثُك سيرين تولد الفكرة شامخة
لا يُكبر لها عمق
ولا تنحني في مواسم الضعف

تكتبين
تصرخين
تحيكين من النور ثوباً للظلام
وتجعلين للعزة حرفاً متجذّراً فينا بعدد القهر
من سنون فائتات

سيرين
قلمك إنسان، يلتحف المداد وينزف قهراً

عنقود دهشة أنت!
حفظك ربي

 

التوقيع

بالشّعرِ أجدُلُ ماءَ عيني بـ البُكا
خيطٌ يَتوهُ، ولستُ أُدرِكُ أوّلَهْ!

في الشّعرِ أغسِلُني بِـ ماءٍ مالِحٍ
أقتاتُ حرفاً، ما سَمِعتُ تَوسُّلَهْ !!


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

رشا عرابي متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 09-28-2016, 01:13 AM   #7
نادرة عبدالحي
مشرفة أبعاد النثر الأدبي

الصورة الرمزية نادرة عبدالحي

 







 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 6302

نادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعةنادرة عبدالحي لديها سمعة وراء السمعة


مـجـمـوع الأوسـمـة: 1

فعالية النثر الوسام الفضي



افتراضي


مؤلمة جدااااااااااا هذه المقولة لان الواقعية لا تخلو منها وكيف تخلو منها ودور العبادة أسيرة وتُحرق ؟؟؟؟؟؟؟

اقتباس:
كم أزدحمت السماء بالبكاء وغمر بياضها الإنكسار تنديداََ
توصيات شُجاعة ليتها تُحلق عاليا لتكون قلادة فخر يتقلدها الشجعان من أبناء هذه الامة ......لأننا نحتاج الشجعان
اقتباس:
كن علي حافة الهاوية فارس جسور العبور قبل أن تتلاشى وتصبح صفراََ
واجه العاصفة لتبقى أسم جدير بالتوقيع في سجلات الفتح المجيد
العزيزة سيرينة أبعاد في القلب أُمنيات لا تحصى
كوني بخير

 

التوقيع

بعقلي أُحطم الجليد من حولي
....
....
نادرة

نادرة عبدالحي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-01-2016, 11:30 PM   #8
رشاد العسال
( كاتب )

الصورة الرمزية رشاد العسال

 







 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 0

رشاد العسال لديها سمعة وراء السمعةرشاد العسال لديها سمعة وراء السمعةرشاد العسال لديها سمعة وراء السمعةرشاد العسال لديها سمعة وراء السمعةرشاد العسال لديها سمعة وراء السمعةرشاد العسال لديها سمعة وراء السمعةرشاد العسال لديها سمعة وراء السمعةرشاد العسال لديها سمعة وراء السمعةرشاد العسال لديها سمعة وراء السمعةرشاد العسال لديها سمعة وراء السمعةرشاد العسال لديها سمعة وراء السمعة

افتراضي


( قصيدة عباس ) أحمد مطر.


عباس وراء المتراس ،

يقظ منتبه حساس ،

منذ سنين الفتح يلمع سيفه ،

ويلمع شاربه أيضا، منتظرا محتضنا دبه ،

بلع السارق ضفة ،

قلب عباس القرطاس ،

ضرب الأخماس بأسداس ،

(بقيت ضفة)

لملم عباس ذخيرته والمتراس ،

ومضى يصقل سيفه ،

عبر اللص إليه، وحل ببيته ،

(أصبح ضيفه)

قدم عباس له القهوة، ومضى يصقل سيفه ،

صرخت زوجة عباس: " أبناؤك قتلى، عباس ،

ضيفك راودني، عباس ،

قم أنقذني يا عباس" ،

عباس ــ اليقظ الحساس ــ منتبه لم يسمع شيئا ،

(زوجته تغتاب الناس)

صرخت زوجته : "عباس، الضيف سيسرق نعجتنا" ،

قلب عباس القرطاس ، ضرب الأخماس بأسداس ،

أرسل برقية تهديد ،

فلمن تصقل سيفك يا عباس" ؟"

( لوقت الشدة)

إذا ، اصقل سيفك يا عباس

 

التوقيع








لا تلمس يداكِ مقابري،
ولا تطأ قدماكِ ثراها.









رشاد العسال غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
( منمنمات شاردة ) عماد تريسي أبعاد النثر الأدبي 15 08-05-2014 10:43 AM
وراح ميــرال أبعاد الشعر الشعبي 16 01-12-2011 02:54 PM


الساعة الآن 06:19 AM

الآراء المنشورة في هذا المنتدى لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الإدارة

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.