إنسانية مبتورة .. مطمور نصفها في وحل الاستعباد - منتديات أبعاد أدبية
 
آخر المشاركات
فوائد فيسبوكية (الكاتـب : إيمان محمد ديب طهماز - آخر مشاركة : جليله ماجد - مشاركات : 188 - )           »          أنتـــــــم ... و الله أعلم (الكاتـب : ضوء خافت - آخر مشاركة : سيرين - مشاركات : 39 - )           »          سؤال لا يزال يبحث عن اجابة ؟ (الكاتـب : سيرين - مشاركات : 26 - )           »          أوراق منسيّة ... (الكاتـب : ضوء خافت - مشاركات : 194 - )           »          ماذا تتمنى الآن (الكاتـب : سلطان الركيبات - آخر مشاركة : سيرين - مشاركات : 117 - )           »          وكالة يقولون .. (الكاتـب : عبدالله السعيد - آخر مشاركة : إيمان محمد ديب طهماز - مشاركات : 11 - )           »          [ ضمائر .. أدبيه ] ..؟' (الكاتـب : صالح العرجان - مشاركات : 29 - )           »          أناشيد الهدى (الكاتـب : عبدالعزيز الروابة - آخر مشاركة : سلسبيل - مشاركات : 4 - )           »          قصيدة أحببتها (الكاتـب : إيمان محمد ديب طهماز - آخر مشاركة : أحمد الهاملي - مشاركات : 152 - )           »          تحــــت المجهـــــــر ..... تفضل الدخول (الكاتـب : هدب - آخر مشاركة : فيصل خليل - مشاركات : 296 - )


العودة   منتديات أبعاد أدبية > المنتديات الأدبية > أبعاد المقال

أبعاد المقال لِكُلّ مَقَالٍ مَقَامٌ وَ حِوَارْ .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-24-2011, 10:53 PM   #1
همس الحنين
| !! ؛؛ سحابة ~ حلم ؛؛ !! |

الصورة الرمزية همس الحنين

 







 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 196

همس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعة

افتراضي إنسانية مبتورة .. مطمور نصفها في وحل الاستعباد











و ما أدراك ماهذا المفهوم المطاط الذي لا يجيد تعاطيه الكثير و لا يتقن فنه الكثير
الإنسانية أين موقعها من الإعراب في زمنٍ الانترنت ؟؟ و المقاهي الالكترونية
التي شارفت على الاندثار في عالمنا بسبب المحمول وانتشار شبكات الاتصال
أين هو الإنسان وسط هذه الالات


تلفاز
هاتف
كمبيوتر مكتبي
جوال
كمبيوتر محمول


والكثير ،،، الكثير


حتى الالبسة باتت معياراً و مقياساً للعلاقات الإنسانية
ألغيت العلاقات النقية ألغيت الإنسانية الحقيقية
باتت مظاهر تحكمنا و تسيطر علينا
لا أدري لماذا انحدر الإنسان لهذا المستوى اللامعقول
من التفكير و بات سطحياً لا يبالي بالآخرين .. يعيش اللحظة ... دون تخطيط دون السعي للنجاح
دون السعي وراء حلم أو هدف .... يمارس يومه كيفما اتفق ... لا يبالي بالآخرين ... و مشاعرهم
و ما لآمال التي رسموها من خلالها ... معلم ... موظف ... طبيب ... ضابط .. أياً كانت مهمته
في كثير أحيان يصبح هذا المسؤول لا إنسانياً ... لا أخلاقياً ... لا يتقن توجيه مشاعره بشكل صحيح
حتى فقد معنى أن يكون بشراً منحه الله نعمة العقل ليفكر ويقرر ... لكن تجده بات مادياً بحتاً
لا يحرص على وجوده وكينونته و ما أكتبه الآن لا يعني فقط النطاق المحدود من المجتمع بل يمتد للدولة
و للحاكم وأتباع الحاكم و للقوى العظمى ... حين فقد الإنسان الاتصال النقي مع روحه و تشذيبه
بمنطق العقل بات لا إنسانياً ... يجلد الآخرين بمعاييره و أسسه و منطقه دون أن يفكر مجرد تفكير
في ماهيتهم .... مار بالطريق بلا حق ... معلم بلاحق .... وطالب بلا حق ... مواطن بلا حق
بلد مغتصب مواطنوه تلوكهم الأرصفة


أعجب من حال متقلب قلبته الغايات الدونية للبشرية .... سلطة و مال و ترف نزق يمد أذرع لا نهائية
من الأنانية المفرطة ... أجساد تداس ؟؟ لماذا؟؟!! جماجم تسحق؟؟لماذا؟؟!!
لماذا؟؟ يا إنسان بت بلا إنسانية تمارس أبشع الجرائم بحق إنسان مماثل لك بكل التفاصيل ؟؟



متى ترفع راية الاخضرار المعشوشبة بلون السلام ؟؟
و تنكس راية الدماء المضرجة باحمرار الوحشية؟؟
متى تلغى أرصفة الضياع ؟؟
متى تمحى ملامح التشرد من موانئنا و شوارعنا؟؟
متى يطمس الظلم ؟؟



متى يا إنسان تعود إنساناً ... تزرع دون انتظار حصاد
متى يا إنسان تعود إنساناً ... تبتسم دون إنتظار إبتسامة
متى يا إنسان تعود إنساناً ... تجوع ليشبع جارك
متى يا إنسان تعود إنساناً ... تلقي التحية على من عرفت ومن لم تعرف






متى هذه إلى متى تظل تجر خيباتها متسائلةً عن إنسانية مبتورة .. مطمور نصفها في وحل الاستعباد



ملفوظ الانسان خارج نطاق الإنسان .... ماعاد يعني سوى


رداء و مال وسلطة كما تقاطر أعلاه


رثاء على قبر الإنسانية ....لنتلو آيات العزاء إلى ماشاء الله لها أن تموت ...بيد من لا يملكها





مساء الإنسانية المنتحبة

 

همس الحنين غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-25-2011, 11:14 AM   #2
فيْصَل الصَقّار
( شاعر )

الصورة الرمزية فيْصَل الصَقّار

 






 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 114

فيْصَل الصَقّار لديها سمعة وراء السمعةفيْصَل الصَقّار لديها سمعة وراء السمعةفيْصَل الصَقّار لديها سمعة وراء السمعةفيْصَل الصَقّار لديها سمعة وراء السمعةفيْصَل الصَقّار لديها سمعة وراء السمعةفيْصَل الصَقّار لديها سمعة وراء السمعةفيْصَل الصَقّار لديها سمعة وراء السمعةفيْصَل الصَقّار لديها سمعة وراء السمعةفيْصَل الصَقّار لديها سمعة وراء السمعةفيْصَل الصَقّار لديها سمعة وراء السمعةفيْصَل الصَقّار لديها سمعة وراء السمعة

افتراضي


العَلاَقَات الإنْسَانِيِّة مُصْطَلَح يَدُل علَى الإهْتِمَام بالعُنْصُر البَشَرِي ..
تَدعُو إلَى إبْراز القِيْمَة الإنْسَانِيِّة ، مِنْ خِلال :
إنْفِتَاح الذَّاتْ ( الأنَا ) علَى الذَّات ( الآخَر ) .

علاقَة مُبَاشِرة دُون وَسِيْط ..

اليَوم الوَسِيْط هُو .. الكمبيوتر / النِتْ .. الهَاتِف .. التِلْفَاز ...
مِنْ هُنا جَاءَ التَشويْش وصُعَوبَة فِهْم الآخَر

العَمليّة الإتصالية ..
مُرسِل نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة رِسَالَة نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة وَسيْلَة نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة مُسْتَقْبِل نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة رَجْع الصَدى



كَمِثَال للتَوضِيْح ..
  • مُرْسِل : أنَا ..
  • رِسَالَة : عِبَارة أو جُملة سواء كتابيّاً أو لَفظيّاً ..
  • وِسْيلة : مبَاشرة كالاتِصَال وَجْهَاً لِوجْه .. أخُرى ( النِتْ .. الهَاتِف .. البَريْد .. التِلفَاز .. الإذاعَة .. الصُحُف .. )
  • مُسْتَقْبِل : أنْت ..
  • رَجْع الصَدى : أو التَغْذيَة الرَاجِعَة .. وتَكُون فَورِيّة في الإتصَال وجْهَاً لِوَجْه .. بينما في الإتصال عبْر وسيْلَة غَالِبَاً مَاتتأخّر ..
كلّ ماسبَق رَغِبْت أن اقُول أن الاتصَال وَجْهَا لِوَجْه يُمَكننا مِن الشعُور بالإنْسَانيّة أكْثَر وأكْثَر ..



لانّه الإتصال الوَحِيْد الصَادق في نظَري لما يَحْوي من تعَابِير لفْظيّة وغيْر لفظيّة

التعابير غير اللفظية .. وهي الأصْدَق كالحَركَات والإيماءات وتعَابيْر الوَجْه فمثَلا حيْن يكون المُتَحدّث غَاضِباً
ويقول بأنه ليْس بِغاضِب فإننا نُصّدِق تعابيْر وَجهِه حيْن يبْدو عليْهَا الغَضَب ..






رُبّمَا لِي عَودَة حسَب المُوْد نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


لاتنسي أن المُوْد لَه تأثير في العلاقات الإنسَانيّة نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



فَوق هَذَا كِلّه إحْتِرامِي لكِ هَمْس الحَنيْن ..

 

التوقيع

هَلْ جَزَاء الْإِحْسَانِ إِلَّا الْإِحْسَانُ

فيْصَل الصَقّار غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-26-2011, 10:44 AM   #3
نوف سعود
( كاتبة )

افتراضي



إذا ضآع الدين / حدث ولا حرج ..؟
والجواب على الــــ متى فهو / إذا عاد الدين في كل بيت ورجع النصر للأسلام وعادت اليه عزتة وكرامته حينها تجدي الأنسانية التي كآنت مدفونة ..!
شكراً شآهقة على نور قلمك الغيور عزيزتي / همس الحنين ..
سلمتِِ وطبتِِ ..
تقديري وودي ..



 

التوقيع

،
،
،
"﴿‏سبْحَانَ اللَّه، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ، وَلا إِلَهَ إِلا اللَّهُ، وَاللَّه أَكْبَرُ﴾"

نوف سعود غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-28-2011, 01:33 AM   #4
حمد الرحيمي

كاتب

مؤسس

افتراضي




همس الحنين ...




أهلاً بك ...



لا يمكن أن نتجاهل أن [ الإنسانية ] قد طمرت في التأريخ سحيقه / بعيده / قريبه بفعل [ الإنسان الغازي الطامع / الفاتح / المستعمر ] ....

لكن ضياع / تلاشي معنى [ الإنسانية ] تأكد فعلاً في العقد الأخير من مجرى الأيام نتيجة تنحية [ الإنسان ] و إحلال [ التقنية ] مكانه حتى تبلدت المشاعر / الأحاسيس و تكلست بفعل [ ضغطة زر ] ... لذا آلت الإنسانية لما آلت إليه ...






همس ... و قلمٌ يُقرأ عميقاً ...



امتناني ....

 

التوقيع

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

حمد الرحيمي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-28-2011, 09:45 AM   #5
رمال
( كاتبة )

الصورة الرمزية رمال

 






 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 8

رمال غير متواجد حاليا

افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





الفاضلة / همس الحنين
حيَّاكِ الله
طرحٌ وجلَّب طيبٌ مُثمر بإذن الله تعالى .




بداية ..
دعيني أُحدد نُقطتين للحديث حتى أستطيع أن أحتويه كُله أو قد
1- تأثير التقدم البشري والتقنية
2- تأثير بُعد الفرد البشري عن ربه وعن تعاليم دينه.
فأقول وباللهِ التوفيق:
الفرد البشري فطرته السعي والتحرك وهذا التحرك والسعي يتطلب التغيير والتقدم فلا يمكن أن يبقى
كما هو إن سعى وتحرك كان يعيش ضمن مُحيط صغير والآن كبر المُحيط بل بات العالم كله مثل القرية
هو يعمل هو يدرس إذا هو مُلزم بالتنقل والانشغال وربما حتى بترك أهل بيته لشهور هذه فطرة لكن ما ليس
فطرة أن الفرد البشري نفسه لم يُحسن التعامل مع ما طرأ واستجد في حياته المُعاشة فكونه مُلزم بالسفر
أو التنقل لا يعني أن يهجر الناس والتعايش معهم وكونه يعيش في زمن التطور التقني والمعلوماتي فلا يعني
هذا أن لا يُحسن استخدامها.

ما حصل مِنْ تباعد إنساني أو تباعد الفرد عن أخيه الفرد عن أهله عن مُجتمعه نتاج فطري وتلقائي لسوء
استخدامه لما بين يديه فمثلا في شهر رمضان أو في العيدين عيد الفطر وعيد الأضحى نجد أن صندوق الرسائل
لا يهدأ بينما جرس الباب قد لا يُقرع إلا مرات قليلة هُنا الفرد البشري لم يُحسن استخدام وسائل التقنية والاتصالات
لا مانع مِنْ استثمارها بين الحين والحين للحديث والاطمئنان والإهداء فالكلمة الطيبة صدقة لكن أن تكون هي الوسيلة
الوحيدة وتنقطع الأقدام عن الزيارة ويهدأ جرس الباب فهذا ما لا يُعقل.

أيضا هُناك سبب آخر: وهو بعد الفرد البشري عن ربه عن تعاليم دينه فالدين حياة وإن فصلنا بينهما هذا ما سينتج
نرى أن الزيارات للأهل والأقارب قد خفت وقلت وعند بعض الناس انعدمت إلا في زيارة تعزية أو مُعايدة مع أن الدين
حثنا على التواصل والتقرب والسؤال والمواساة والتهنئة بل على المُساندة والمُساعدة.كذلك حين لا تكون تربية اللبنة
الأولى ( الأسرة ) مبنية على تقوى الله في السر والعلن ستكون مُخرجاتها في المُجتمع مؤذية أقله لن تتقي الله في
تعاملاتها مع النفوس خاصة إن امتلكت منصب أو إدارة أو حتى كانت مسئولة عن محل صغير.

هذا غير أن البشر سمحوا لتأثيرات العصر بالتعايش معهم فهُناك بعض النفوس لا ترتاح نفسكِ لزيارتهم
ولا لطرق بابهم لما ترينه مِنْ تبذير وإسراف بل يصل الأمر عند بعضهم إلى تحميل ولي أمر البيت ما لا يُطيق
مِنْ دفع مال لشراء الحلوى والطعام والشراب هذا غير تغيير الأثاث والألوان وأواني الضيافة بين وقت ووقت .

حتى أفراحهم حينما خرجت عن الفطرة باتت دون طعم هل حضرتم فرح! حتما رأيتم انحصار الإنسانية لم يعد
الحال كما يجب أن يكون فرحة بسيطة نابعة مِنْ قلب بل باتت المظاهر هي المُسيطرة حتى أم وأهل العريس
كل ما يشغل بالهم تلك الليلة الفستان والتسريحة والإكسسوار و تجهيز الصالة وبعدها ماذا يقول الحاضرون عن ليلتهم!.

اختصارا ..
التقنية ووسائل الاتصالات ووسائل الحياة الحديثة والمال والترفيه والرفاهيةوجدت لخدمة البشرية وإن تعامل
معها البشر بطريقة خاطئة فهذا ليس ذنبها فلكل شيئ في هذه الحياة وظيفته وإن أخرجناه عن حدودها فحتما
سنرى العواقب لهذا ولا يعني هذا أن ننبذها أو أن نكره تواجدها فهي في أصلها للخير بل الواجب تهذيب
طُرق استعمالها واستخدامها.






الفاضلة / همس الحنين
هُنا نوافذ مُشرَّعة نحو آفاق الإصلاح مِنْ شأننا كُله
لعل فيما يُقال ثمر يُجنى وإن بعد حين
جزاكِ الله خيرا.







هدانا الله لما فيه خيرنا وصلاح أمرنا
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

التوقيع

فكر لا يقبل الاعوجاج إن وجد.

رمال غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-28-2011, 11:10 AM   #6
همس الحنين
| !! ؛؛ سحابة ~ حلم ؛؛ !! |

الصورة الرمزية همس الحنين

 







 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 196

همس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعة

افتراضي


الفاضل / فيصل الصقار


ما يصدع رأسي و يؤلمني أن أرى أن هذه الوسائل
باتت لتصيد الاخطاء و المشاحنات و المشاكل
و ما أفضيت إليه في الأخير بالمود وعلاقته بالعلاقات الانسانية
فعلاً كثيراً ما يؤدي بي المزاج السيء للتراجع عن زيارة قررت القيام بها


بترقب لعودة آخرى حسب المود


تقديري





اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فيْصَل الصَقّار مشاهدة المشاركة
العَلاَقَات الإنْسَانِيِّة مُصْطَلَح يَدُل علَى الإهْتِمَام بالعُنْصُر البَشَرِي ..
تَدعُو إلَى إبْراز القِيْمَة الإنْسَانِيِّة ، مِنْ خِلال :
إنْفِتَاح الذَّاتْ ( الأنَا ) علَى الذَّات ( الآخَر ) .

علاقَة مُبَاشِرة دُون وَسِيْط ..

اليَوم الوَسِيْط هُو .. الكمبيوتر / النِتْ .. الهَاتِف .. التِلْفَاز ...
مِنْ هُنا جَاءَ التَشويْش وصُعَوبَة فِهْم الآخَر

العَمليّة الإتصالية ..
مُرسِل نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة رِسَالَة نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة وَسيْلَة نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة مُسْتَقْبِل نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة رَجْع الصَدى



كَمِثَال للتَوضِيْح ..
  • مُرْسِل : أنَا ..
  • رِسَالَة : عِبَارة أو جُملة سواء كتابيّاً أو لَفظيّاً ..
  • وِسْيلة : مبَاشرة كالاتِصَال وَجْهَاً لِوجْه .. أخُرى ( النِتْ .. الهَاتِف .. البَريْد .. التِلفَاز .. الإذاعَة .. الصُحُف .. )
  • مُسْتَقْبِل : أنْت ..
  • رَجْع الصَدى : أو التَغْذيَة الرَاجِعَة .. وتَكُون فَورِيّة في الإتصَال وجْهَاً لِوَجْه .. بينما في الإتصال عبْر وسيْلَة غَالِبَاً مَاتتأخّر ..
كلّ ماسبَق رَغِبْت أن اقُول أن الاتصَال وَجْهَا لِوَجْه يُمَكننا مِن الشعُور بالإنْسَانيّة أكْثَر وأكْثَر ..



لانّه الإتصال الوَحِيْد الصَادق في نظَري لما يَحْوي من تعَابِير لفْظيّة وغيْر لفظيّة

التعابير غير اللفظية .. وهي الأصْدَق كالحَركَات والإيماءات وتعَابيْر الوَجْه فمثَلا حيْن يكون المُتَحدّث غَاضِباً
ويقول بأنه ليْس بِغاضِب فإننا نُصّدِق تعابيْر وَجهِه حيْن يبْدو عليْهَا الغَضَب ..






رُبّمَا لِي عَودَة حسَب المُوْد نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


لاتنسي أن المُوْد لَه تأثير في العلاقات الإنسَانيّة نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



فَوق هَذَا كِلّه إحْتِرامِي لكِ هَمْس الحَنيْن ..

 

همس الحنين غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-28-2011, 11:13 AM   #7
همس الحنين
| !! ؛؛ سحابة ~ حلم ؛؛ !! |

الصورة الرمزية همس الحنين

 







 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 196

همس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعةهمس الحنين لديها سمعة وراء السمعة

افتراضي


الراقية / مجدولينا

حين أخالط القريبات و الصديقات و زميلات العمل و الطالبات
لم يعد هناك وجود للهوية الدينية الأصيلة كما كان
فدفن بخبوء الدين بعض الإنسانية


نور على نور بقلبك

ممتنة لسامق النبض






اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجدولينا مشاهدة المشاركة

إذا ضآع الدين / حدث ولا حرج ..؟
والجواب على الــــ متى فهو / إذا عاد الدين في كل بيت ورجع النصر للأسلام وعادت اليه عزتة وكرامته حينها تجدي الأنسانية التي كآنت مدفونة ..!
شكراً شآهقة على نور قلمك الغيور عزيزتي / همس الحنين ..
سلمتِِ وطبتِِ ..
تقديري وودي ..



 

همس الحنين غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-28-2011, 11:18 AM   #8
همس الحنين
| !! ؛؛ سحابة ~ حلم ؛؛ !! |

افتراضي


القدير / حمد الرحيمي


الارتواء من الإنسانية أصعب مما يخامر العقل
و ما اعترضها عبر التاريخ
غير الكثير و عدل الكثير و محى الكثير


أهلاً بك أكثر


و ممتنة أكثر





اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حمد الرحيمي مشاهدة المشاركة


همس الحنين ...




أهلاً بك ...



لا يمكن أن نتجاهل أن [ الإنسانية ] قد طمرت في التأريخ سحيقه / بعيده / قريبه بفعل [ الإنسان الغازي الطامع / الفاتح / المستعمر ] ....

لكن ضياع / تلاشي معنى [ الإنسانية ] تأكد فعلاً في العقد الأخير من مجرى الأيام نتيجة تنحية [ الإنسان ] و إحلال [ التقنية ] مكانه حتى تبلدت المشاعر / الأحاسيس و تكلست بفعل [ ضغطة زر ] ... لذا آلت الإنسانية لما آلت إليه ...






همس ... و قلمٌ يُقرأ عميقاً ...



امتناني ....

 

همس الحنين غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:47 PM

الآراء المنشورة في هذا المنتدى لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الإدارة

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.