بريئهـ من ذنبها .. !! - منتديات أبعاد أدبية
 
آخر المشاركات
سقيا الحنايا من كؤوس المحابر (الكاتـب : سيرين - مشاركات : 3666 - )           »          [ فَضْفَضَة ] (الكاتـب : قايـد الحربي - آخر مشاركة : سيرين - مشاركات : 68857 - )           »          كلمة بكلمة .. مساحة للتعبير (الكاتـب : سيرين - آخر مشاركة : حسام الأمير - مشاركات : 426 - )           »          ؛؛ رسائِل للغائِبين ؛؛ (الكاتـب : رشا عرابي - مشاركات : 57 - )           »          مَلامِحُ حرف .. يَستَوفي الوَصف ..! (الكاتـب : رشا عرابي - مشاركات : 146 - )           »          همسةٌ ~ لـ أشيائِنا (الكاتـب : رشا عرابي - مشاركات : 797 - )           »          أرسم مشاعرك بكلمة واحدة فقط (الكاتـب : سيرين - آخر مشاركة : كريمه السالمي - مشاركات : 2810 - )           »          دومينو أبعادية (الكاتـب : سيرين - آخر مشاركة : كريمه السالمي - مشاركات : 5427 - )           »          لاَ مِسَاس ... ! (الكاتـب : جليله ماجد - مشاركات : 221 - )           »          قَوقَعةُ التَّرامي ! (الكاتـب : عبدالله مصالحة - مشاركات : 381 - )


العودة   منتديات أبعاد أدبية > المنتديات الأدبية > أبعاد المقال

أبعاد المقال لِكُلّ مَقَالٍ مَقَامٌ وَ حِوَارْ .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-10-2007, 11:07 AM   #1
خنساء بنت المثنى
][ ذاتَ الرِداءُ الرَمَاديِ ][

الصورة الرمزية خنساء بنت المثنى

 







 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 12

خنساء بنت المثنى غير متواجد حاليا

افتراضي بريئهـ من ذنبها .. !!


بريئة من ذنبها !!!

بسم الله الرحمن الرحيم
وإذا المؤدة سألت بأي ذنب قتلت ... صدق الله العظيم


في زمن الجاهلية الغابرة عندما يبشر أحدا بالأنثى يبحث عن قطعة ارض يواريها تحتها قبل أن تجلب له العار أو الفضيحة فكان الجهل والأجرام يصل فيهم حد دفنها وهي حية ... فنزلت فيهم هذه الآية الكريمة وبعد أن جاء دين الرحمة دين الإسلام تلاشت تلك العادات المجحفة ودار الزمان حتى وصلنا إلى زماننا هذا الذي ذكره الرسول الأعظم محمد ( ص ) ... سيأتي يوما يكون القابض فيه على دينه كالقابض على جمره ... صدق رسول الله ,,,
صار وأد الإناث له وجه آخر في ذلك الزمان كانوا يوارون الجسد عند ولادته ويزهقون الروح ولكن الآن يزهقون الروح ويهيم الجسد في هذه الدنيا يتخبط بين قرار أب ظالم وبشاعة فقدان الروح وظلم زوج جائر !!!
هناك من الآباء الذين مازالوا ينظرون للأنثى أنها مصدر هم وعبء على كواهلهم لذلك يعمدون إلى تزويجها وهي ربما مازالت طفلة تلعب في باحة المنزل فقد قرأت وسمعت قصص عن أباء زوجوا بناتهم في عمر التسع سنوات !!! أيعقل طفلة ذات تسعة أعوام تتزوج من رجل يكبرها بسنين وتُجبر أن يعاملها كزوجة !!! ... ويزوجون بناتهم وهن لم يبلغن الخمسة عشر ربيعا لرجال في الستين وأكثر لأنهم ذوي مال وثراء ... الاسم زيجة وفي حقيقتها صفقة بيع وشراء البائع والد تجرد من أبوته والشاري رجل اختار أن يشتري نقاء هذه الطفلة بوسخ الدنيا سعيا وراء متعة تخلو من أية مشاعر إنسانية يرى فيها العوض عن البياض الذي كسا شعره ولم يدرك السواد الذي اكتسح قلبه ... فما عذر هؤلاء الآباء ؟ منهم من يتعذر بفقر الحال وقلة الحيلة وكثرة المسئوليات ولكن كيف نسي أن أعظم مسئولياته أن يروي أبنائه الحنان وأن يطعمهم العطف وأن يكسهم رداء الكرامة قبل المأكل والمشرب ... ومنهم من يعتقد أنه يستر على ابنته ويحافظ عليها من الخطيئة ولكن المُفارقة هنا أنه يرمي بابنته بيده إلى أحضان الخطأ فالكثيرات ضحايا هذه الزيجات تبحث عن من يعاملها على أنها إنسانة تشعر وتتألم وترغب وتحلم خارج إطار تلك الزنزانة التي سجنت روحها فيها فهكذا يحمل ذلك الأب وزر بيعه ابنته ووزر ضياعها ... فتعيش حياتها بين القهر والجبر تنجب أطفال ربما يعمرون قلبها بالحنان ولكن هل تغني الأمومة عن الأنوثة ؟؟ سؤال أجابته لديها هي فقط !!!
فمنذ ذلك الزمان حتى هذا الأوان كان ومازال ذنب هذه الروح أنها أنثى وهي تحاول أن تصرخ بصوت يمزق جدار صمتها بأنها بريئة من ذنبها !!

 

التوقيع

عَجبي مِن إبن آدَم ،، يَخافُ النَاس ولا يَخافُ خَالِقِهم !!

خنساء بنت المثنى غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-10-2007, 04:50 PM   #2
نافع التيمان
( شاعر وكاتب )

الصورة الرمزية نافع التيمان

 






 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 14

نافع التيمان غير متواجد حاليا

افتراضي


الخنساء ..


مجتمع إفراط وتفريط ..

فإما ان يزوجها وهي طفلة , وإما أن يقف في طريقها حتى تتعاطاها العنوسة ..

ولا عزاء ..

تقبلي مروري ومداخلتي المختصرة ..

ولك الشكر ..

 

التوقيع

الحكمة تجربة وتأمل ..

نافع التيمان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-12-2007, 11:56 AM   #3
خنساء بنت المثنى
][ ذاتَ الرِداءُ الرَمَاديِ ][

الصورة الرمزية خنساء بنت المثنى

 







 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 12

خنساء بنت المثنى غير متواجد حاليا

افتراضي


ممتنة لحضورك اخي الفاضل

مودتي واحترامي

 

التوقيع

عَجبي مِن إبن آدَم ،، يَخافُ النَاس ولا يَخافُ خَالِقِهم !!

خنساء بنت المثنى غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-12-2007, 07:13 PM   #4
حمد الرحيمي

كاتب

مؤسس

افتراضي




خنساء بنت المثنى ...


أهلاً بك ...



المجتمع يحفظ في عقله اللاواعي / الجمعي مقولة شهيرة جداً : ( هم البنات إلى الممات ) فهو يحاول الخلاص من هذا الهم بأي طريقة ... ولا تهمه ما تؤول إليه من نتائج ..

لا أستغرب أبداً وجود وَأََدَةٍ للبنات في مجتمعٍ يفكر هكذا ...



مودتي ....

 

التوقيع

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

حمد الرحيمي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-13-2007, 05:32 AM   #5
سلطان ربيع

كاتب

مؤسس

افتراضي


الأنوثة هويتها الحقيقية
والأمومة مهمتها العميقة العظيمة

مازالت مجتمعانا لا تُعنى بـ هويتها
إحتياج مجتمعاتنا لـ مهمتها كان على حساب هويتها .

الحل بيدها
وهي في يد الحال .

 

التوقيع

[OVERLINE]"عمر الرجل كما يشعر، وعمر المرأة كما تبدو "

مثل فرنسي
[/OVERLINE]

سلطان ربيع غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-13-2007, 11:39 AM   #6
طلال محمد
( كاتب )

الصورة الرمزية طلال محمد

 







 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 12

طلال محمد غير متواجد حاليا

افتراضي


الخنساء

إن كان تزويج البنت وهي صغيرة صورة من صور
الوأد فإنّني أراه حياة لها لأن أمهاتنا لم يشتكين من ذلك
بدليل إنجابنا نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ربما لو قلتِ بأن تزويجها بمن لا يستحقها هو الوأد لها
بغض النظر عن العمر لأن ليس في بلوغها العمر المناسب
للزواج ما يضمن نجاح هذا الزواج كما أن صغر سنّها ليس
شرطا بفشل الزواج أيضا .

شكرا لك

 

التوقيع

البكاء أول الضحك .

طلال محمد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-14-2007, 11:16 AM   #7
خنساء بنت المثنى
][ ذاتَ الرِداءُ الرَمَاديِ ][

الصورة الرمزية خنساء بنت المثنى

 







 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 12

خنساء بنت المثنى غير متواجد حاليا

افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حمد الرحيمي مشاهدة المشاركة


خنساء بنت المثنى ...


أهلاً بك ...



المجتمع يحفظ في عقله اللاواعي / الجمعي مقولة شهيرة جداً : ( هم البنات إلى الممات ) فهو يحاول الخلاص من هذا الهم بأي طريقة ... ولا تهمه ما تؤول إليه من نتائج ..

لا أستغرب أبداً وجود وَأََدَةٍ للبنات في مجتمعٍ يفكر هكذا ...



مودتي ....
مثل جائر كعقول بعض أولياء الأمور
يغضون النظر عن كثير من الأمثلة التي أبثث أن البنت في كثير
من الاحيان هي المنقذ لعائلتها والمعيل والسند

ممتنة لحضورك اخي الفاضل

مودتي واحترامي

 

التوقيع

عَجبي مِن إبن آدَم ،، يَخافُ النَاس ولا يَخافُ خَالِقِهم !!

خنساء بنت المثنى غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-14-2007, 11:20 AM   #8
خنساء بنت المثنى
][ ذاتَ الرِداءُ الرَمَاديِ ][

الصورة الرمزية خنساء بنت المثنى

 







 

 مواضيع العضو

معدل تقييم المستوى: 12

خنساء بنت المثنى غير متواجد حاليا

افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سلطان ربيع مشاهدة المشاركة
الأنوثة هويتها الحقيقية
والأمومة مهمتها العميقة العظيمة

مازالت مجتمعانا لا تُعنى بـ هويتها
إحتياج مجتمعاتنا لـ مهمتها كان على حساب هويتها .

الحل بيدها
وهي في يد الحال .

الانثى في أغلب الأحيان مسلوبة الأراده
تفرض عليها الأحوال وليس لها حق الأختيار
ولكن مايعجبني ان هناك الكثيرات من تمردن على هذه القاعدة وأمسكنا بزمام
الأمور نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ممتنة لحضورك أخي الفاضل
مودتي واحترامي

 

التوقيع

عَجبي مِن إبن آدَم ،، يَخافُ النَاس ولا يَخافُ خَالِقِهم !!

خنساء بنت المثنى غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:06 PM

الآراء المنشورة في هذا المنتدى لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الإدارة

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.